Help - Search - Members - Calendar
Full Version: أخبار اليورو
InstaForex | Forex Forum | Forex world | InstaForex Forum > المنتدى العربــى > Forex News/خبار الفوركس
Pages: 1, 2, 3
arabic forex news
هنا سوف يتم إدراج كل الأخبار الإقتصادية المؤثرة على عملة اليورو
arabic forex news
الاثنين 24 أغسطس 2009 10:33 صباحا

قراءة الطلبات الصناعية الأوربية تبعث الأمل في نفوس المصنعين
المصدر
Bloomberg


ارتفعت الأوامر الصناعية الأوربية على نحو أكبر من توقعات الاقتصاديين لشهر يونيو، ويمثل هذا آخر المؤشرات الدالة على أن بدء نهاية أسوأ ركود شهدته منذ ستة عقود.


وأورد مكتب الإحصاء التابع للاتحاد الأوربي اليوم الاثنين، أن الطلبات الصناعية بمنطقة اليورو ارتفعت لتسجل 3,1% مقارنة بشهر مايو، وتعد هذه هي الزيادة الأكبر من نوعها منذ 19 شهرًا. هذا، وقد توقع الاقتصاديون أن تطرأ زيادة قدرها 1,8% خلال شهر يونيو، وذلك وفقًا لمتوسط 20 تقديرًا لمسح أجرته بلومبرج. ومقارنة بنفس الشهر من العام الماضي، فقد انخفضت الطلبات الصناعية بنسبة 25,1%، على نحو أقل مما توقعه الاقتصاديون.


جدير بالذكر أن المصنعين قد أوقفوا استثماراتهم عبر جميع أرجاء أوربا، مما أضر بالطلبات على السلع الرأسمالية، علاوة على تسريحهم للكثير من العمالة لديهم، في محاولة منهم للنجاة والاستمرار في خضم أسوأ ركود يشهدونه منذ الحرب العالمية الثانية. ويقول الاقتصاديون أنه فيما يوجد احتمالية الآن في توسع الاقتصاد من جديد بعد تعرضه للانكماش طيلة 5 أرباع على التوالي،هذا مرده إلى برامج الدعم الحكومية، فضلاً عن أنه يقبع تحت وطأة تهديد أعلى معدلات بطالة منذ عقد من الزمان، وأضعف معدلات إقراض من قبل البنوك.

فريق التحليلات والأخبار
instaforex
arabic forex news
الثلاثاء 25 أغسطس 2009 01:14 صباحا
الزوج ( يورو /دولار) اللاعب الأساسي خلال الـ 24 ساعة القادمة
المصدر
FX360


• الزوج ( يورو /دولار) : تداول يشوبه اضطراب حاد .
• الزوج ( استرليني /دولار) : تدهور بيانات ثقة .
• الزوج ( دولار أمريكي /دولار كندي ) : مبيعات تجزئة تجاوزت التوقعات .
• الزوج ( دولار استرالي /دولار أمريكي ) : انزلاق في مبيعات السيارات .
• الزوج ( دولار /ين ) : و علاقة مطردة مع الطلب الصيني .

أغسطس و حالة من صخب التداول

شهدت الأسهم ارتفاعاً متجاوز الـ 80 نقطة في بدء جلسة التداول الأسيوية لهذا اليوم إلا أنها عاودت تراجعها من جديد لتحتفظ فقط بـ 3.32 نقطة.فالاضطراب الذي شاب أداء الأسهم خلال الإسبوع الماضي و حالة افتقار المفكرة الاقتصادية إلى المزيد من البيانات الاقتصادية قد جعلت هناك فرصة سانحة أمام الأسهم لتجني بعض الأرباح . علاوة على ذلك ، جاءت التصريحات الصادرة عن الرئيس التنفيذي لمؤسسة سن تراست المصرفية لتشير إلى أن خسائر الائتمان سوف تواصل مسيرتها في ظل المصارف التي لم تصل إلى مرحلة الانتعاش الحاد على الرغم من الجهود المبذولة.هذا و قد شهد الدولار الأمريكي أيضاً اضطراباً في جنى الأرباح مقابل اليورو و الاسترليني و الين الياباني إلا أنه شهد تراجع حاد مقابل عملات السلع . و بالتالي فإن المستويات المنخفضة من التقلبات و حجم التداول الحالي قد يبقي على الدولار في نطاق محدود في ظل قرب بدء الإسبوع الأخيرمن شهر أغسطس .

مؤشرات الثقة و الإسكان على المحك

على الرغم من افتقار المفكرة الاقتصادية ليوم الاثنين إلى زخم البيانات الاقتصادية إلا أن يوم الثلاثاء سيكون مختلف كثيراً . حيث سيكون التركيز من قبل المستثمرين على مؤشر ثقة المستهلك و حالة من الترقب لهذا المؤشر و الذي سيكون بمثابة دليلاً على انتهاء حالة الركود ، و لكن كما أشارت البيانات الاقتصادية مؤخراً فإن الانتعاش لن يأتي سريعا . فالوضع الحالي للبيانات الاقتصادية الإيجابية قد جاء نتيجة التحسن الذي شهدته معظم القطاعات الصناعية و ليس نتيجة القطاعات الخدمية أو قطاع مبيعات التجزئة . أما عن الارتفاع الحالي للأسهم فربما قد ساهم في ذلك ، ولكن مع التراجع الطفيف في معدل البطالة ، و التخوفات حيال سوق العمل فإن ذلك سيؤدي بدوره إلى جعل نتيجة مؤشر ثقة المستهلك غير مؤثرة بالقدر الكافي . من الجدير بالذكر أيضا أن مؤشر الثقة سوف يؤثر على معدل الإنفاق مما سيجعل لتقرير يوم الغد أهمية كبرى بالنسبة لاستمرار الارتفاع الذي تشهده سوق الأسهم . أما عن ثاني أهم البيانات الاقتصادية لليوم الثلاثاء فسيكون مؤشر أسعار المنازل و مؤشر ستاندرد أند بورز لأسعار المنازل أيضاً . و على الرغم تحسن بيانات الإسكان في الأونة الأخيرة إلا أنه من المتوقع أن أى دعم قد تشهده مبيعات المنازل سيكون نتيجة لتراجع الأسعار . هذا و قد تشير بيانات اليوم أيضاً إلى ارتفاع معدل الطلب أكثر من عمليات جنى الأرباح في ظل ارتفاع معدل المبيعات .

الزوج ( يورو /دولار) : و تداول يشوبه اضطراب حاد

شهد الزوج ( يورو /دولار) اضطراباً خلال تداولات يوم الأمس ، في ظل ارتفاع الأسهم الأمريكية و التي يبدو أنها بدأت في فقدان قوتها الدافعة . و على الرغم من الارتفاع الذي شهدته الأسهم الأوروبية للمرة الثالثة على التوالي ، إلا أنها لم تصل بعد إلى أعلى مستوى لها في 10 أشهر . فالأسهم الأوروبية قد شهدت أداءاً جيداً إلا أنها لا تزال أدنى 40% من مستوى العامين الماضيين . أما عن ختام ملتقي هول جاسكون الاقتصادي فكان بمثابة انعكاس لما كان يجول بخاطر جان كلود تريشيه رئيس البنك المركزي الأوروبي و الذي صرح عن تخوفاته حيال وتيرة الانتعاش الاقتصادي الحالية إلا أنه أعطى بعض التلميحات الخاطفة عن استراتيجية الخروج من دائرة سياسة التسهيل النقدي . هذا و قد أشار تريشيه أنه على الرغم من فترة التراجع الكبير الذي شهدناه في الأونة الأخيرة ، " إلا أن هذا لا يعني أننا قد وصلنا بعد إلى بر الأمان " كان هذا ما أعاد تريشيه التصريح به خلال عطلة نهاية الإسبوع حيث أعرب بوضوح عن عدم ارتياحه إزاء قوة أساس التعافي الاقتصادي الذي عزز من مساعي الانتعاش . فهذه المزاعم ربما قد دفعت المزيد من الطموحات حول تطبيق استراتيجية الخروج من دائرة التسهيل النقدي خلال المستقبل . هذا و قد صرح تريشيه أنه سوف يبادر إلى " التوصل إلى استراتيجية خروج جديرة بالثقة " إذا اقتضت الحاجة إلى ذلك . و بالتالي فيمكننا أن نطمئن إلى أن البنك المركزي الأوروبي يعيد النظر ملياً بخصوص خياراته إلا أن التصريحات الأخيرة تشير إلى أن استعدادته سيتم مناقشتها خلال الفترة المتبقية من العام .و على كلٍ فبمجرد التوصل إلى استراتيجيات للخروج من دائرة التسهيل النقدي ، فيمكننا التأكد من أن السياسات النقدية الاستثنائية سوف " تنتشر بوتيرة متسارعة " . و بصدد مؤشر الطلبات الصناعية الجديدة لنمطقة اليورو و الذي صدر يوم الأمس الاثنين فنجد أنه شهد ارتفاعاً بواقع 3.1% مقابل القراءة السابقة و التي سجلت -0.2% . فالقفزة المفاجئة لقراءة المؤشر تُعد دليلاً جديداً على انتعاش القطاع التصنيعي للبلاد.و من أهم بيانات منطقة اليورو لليوم الثلاثاء التي ستسترعي اهتمام المستثمرين فهو مؤشر الناتج المحلي الإجمالي الألماني.

الزوج ( استرليني /دولار) : و تدهور بيانات ثقة .

كان الاسترليني هو الخاسر الأكبر خلال تداولات الأمس الاثنين و ذلك على الرغم من افتقار المفكرة الاقتصادية إلى البيانات البريطانية .
أما عن الزوج ( يورو /استرليني ) : فقد بلغ أعلى مستوى له منذ بدء شهر يونيو الماضي و ذلك في ظل الفجوة المتزايدة الاتساع بين قرارات السياسة النقدية لكلٍ من البنك المركزي الاوروبي و البنك المركزي البريطاني . هذا و قد واصل مؤشر FTSE ارتفاعه لليوم الخامس على التوالي مسجلاً أعلى مستوى له في 10 أشهر .أما عن توقعات النمو المضطربة للاقتصاد البريطاني فقد ارتفعت من جديد و ذلك من خلال المسح الخاص ببنك اسكتلندا . حيث كشف التقرير أن العديد من المستثمرين يتوقعون أن يشهد مؤشر أسعار المنازل المزيد من التدهور بواقع 12.7% . كما أن هناك شريحة أخرى تضمنها هذا المسح تشير إلى أن سوق الإسكان قد يشهد المزيد من التدهور حيث قد يصل انخفاض الأسعار تقريباً الضعف مقارنة بالمعدلات التي شهدناها حتى الأن . فنتائج هذا المسح تأتي متناقضة مع بعض بيانات الإسكان التي صدرت مؤخراً إلا أنها تشير إلى مدى التشائم في ثقة اقتصاد البلاد .فبيانات عجز الموازنة التي صدرت في وقت سابق من هذا الشهر قد تكون إحدى الأسباب الأساسية وراء تراجع معدل الثقة في اقتصاد البلاد . فالبيانات الاقتصادية لم تصل بعد إلى ذروتها و حتى يوم الخميس القادم تزامناً مع صدور تقرير استثمارات الأعمال . و عن أهم البيانات الاقتصادية للمنطقة فتكمن في مؤشر الناتج المحلي الإجمالي و الذي سيصدر يوم الجمعة القادم و الذي من المتوقع أن يكشف عن أن النشاط الاقتصادي قد تقلص للربع الرابع على التوالي .

الزوج ( دولار /ين ) : و علاقة مطردة مع الطلب الصيني .

فشل الزوج ( دولار /ين) في محاولته المتكررة للارتفاع إلا أنه شهد أرباح هامشية في ظل ارتداد حركة الأسهم. حيث يقع المزيد من الضغط على كاهل الزوج خلال هذا الشهر و الذي تراجع بشكل حاد في أعقاب الارتفاع الذي شهده خلال الأشهر السابقة . و من ناحية أخرى ارتفع مؤشر نيكاي بواقع 3.35% ، مسجلا أعلى قفزة له على أساس يومي منذ مايو الماضي . و على صعيد البيانات الاقتصادية التي ستصدر اليوم فمن المتوقع أن يشهد مؤشر مبيعات المتاجر الكبرى المزيد من التقلص حيث سجل المؤشر أسوأ أداء له في القراءة السابقة و التي سجلت -4.8% . هذا و قد نوه أحد الاقتصادين في وزارة الخزانة اليابانية أن معدل الطلب من الصين هو أحد أساسيات الانتعاش الاقتصادي الياباني . و الأمر نفسه مع أكبر الاقتصاديات الأسيوية ، الأمر الذي يجعل مصيرهم يرتبط ارتباطا وثيقا بانتعاش الاقتصاد الصيني . أما عن التراجع الحالي الذي شهدته الأسهم فقد رفع من بعض التخوفات حيال ما إذا كان انتعاش البلاد كان مبالغ فيه أم لا . ففي حالة أن بدات المؤشرات الصينية في المزيد من التراجع ، فإن الين قد يسيرفي نفس مضمار التراجع . و لا يمكن توقع المزيد من اليابان حتى مساء اليوم تزامناً مع صدور تقرير الميزان التجاري و الذي سوف يكشف ما إذا كانت الصادرات إلى الصين قد تراجعت في يوليو أم جاءت على النقيض . فمعدل الطلب من الصين جاء ليعوض و بقدر كبير عن استمرار انتعاش الين في البيانات التجارية إلا أنه دون ذلك فقد نشهد المزيد من تدهوراً في الصادرات.

الزوج ( يورو /دولار) : اللاعب الأساسي خلال الـ 24 ساعة القادمة.

سيكون الزوج ( يورو /دولار) هو الزوج الأساسي في التداولات خلال اليوم الثلاثاء . حيث سيصدر مؤشر الناتج المحلي الإجمالي الألماني و كذلك تقرير استهلاك القطاع الخاص و الاستثمارات الرأسمالية لمنقطة اليورو. و على الصعيد الأمريكي ستصدر بيانات مؤشر ستاندرد أند بورز لأسعار المنازل و مؤشر ثقة المستهلك و كذلك مؤشر أسعار المنازل الأمريكي. ففي أعقاب تراجعه الأول إثر ارتفاع دام للجلسة الرابعة على التوالي و التي شهدها الزوج عند دخوله منطقة الدعم لخطوط بولينغر و بالتالي فمن المتوقع أن يشهد الزوج موجة حادة من البيع في حالة كسره لمستوى الدعم القوي عند النقطة 1.4100 . أما عن سيناريو الصعود للزوج فسيكون عند اختراقه الزوج للمستوى 1.4447 . و من الجدير بالذكر أن حجم التداول المنخفض و المتوقع لباقي أيام الإسبوع قد يبقي التداول على الزوج في نطاق محدود

فريق التحليلات والأخبار
instaforex



arabic forex news
الاربعاء 26 أغسطس 2009 11:16 صباحا

اليورو ينخفض متجاهلاً القراءات الإيجابية لمسح
IFO
وحالة من الترقب للبيانات الأمريكية
الفترة الأمريكية


المصدر
Dailyfx


نقاط الحوار:

arabic forex news


الخميس 27 أغسطس 2009 02:32 صباحا


تقرير
IFO
الألماني الأكثر من إيجابي فشل في دفع عجلة ارتفاع -اليورو / دولار


المصدر
FX360

يعاني (اليورو / دولار) في الوقت الراهن من اليوم الثالث على التوالي من الخسائر حتى مع تقرير IFO الألماني البراق الذي لفت الأنظار إلى تحسن اقتصاد منطقة اليورو. ظهر التقرير اليوم ليشير إلى تحسن كبير في ثقة الأعمال للشهر الخامس على التوالي. كما أشارت قراءة مكون مناخ الأعمال الألماني إلى ارتفاع إلى 90.5 وهي المرة الأولى التي نرى فيها هذا المكون فوق مستوى الـ 90 منذ أكتوبر 2008. ومن المؤكد في ظل هذا التحسن الكبير أن يعاود اليورو تحقيق مكاسب جديدة تعوض ما فقده على مدار الأيام الثلاثة الماضية وذلك لسببين؛ أولهما أن الارتفاع الهائل في مكونات IFO الألماني لن يدع أي مجال لانخفاض شهية المخاطرة في أسواق المال وهي المحرك الأساسي لليورو في الوقت الراهن. بينما يتمثل السبب الثاني في أن الارتفاع الذي أشار إليه التقرير صدر في اعقابه بعض التحذيرات من معهد IFO الألماني يشير إلى إمكانية استمرار ارتفاع معدل البطالة في المنطقة رغم إيجابية البيانات الاقتصادية للمنطقة علاوة على تحذير المعهد من أن التفاؤل المنتشر في الأسواق مبالغ فيه إلى حدٍ ما. علاوة على ما تقدم، ظهرت إحدى أهم وأخطر القضايا على صعيد اقتصاد منطقة اليورو والتي تتمثل الرواتب والمكافآت المبالغ فيها والتي يتقاضاها العاملون بالقطاع المصرفي بالمنطقة حيث تتناول قمة مجموعة العشرين القادمة هذه القضية في أعقاب تصريحات المستشار الألماني، أنجيلا ميركيل بأن الأمر بات خطيراً وأنه حان الوقت للتدخل باتخاذ خطوات إيجابية للقضاء على هذه الظاهرة التي انتشرت في القطاع المصرفي الأوروبي. لذلك يتوجب على اليورو انتظار قراءة مؤشر أسعار المستهلك بالمنطقة حتى يؤكد الإيجابية التي توفر له القوة الدافعة اللازمة للصعود

فريق التحليلات والأخبار
instaforex
arabic forex news


الخميس 27 أغسطس 2009 03:22 صباحا


اليورو / إسترليني: محط الأنظار اليوم


المصدر
FX360

نعتقد أن ارتفاع (اليورو ـ إسترليني) هو ما يجذب الانتباه أكثر حيث يستمر الزوج في في الارتفاع لليوم السادس على التوالي ليحقق ارتفاع هائل على مدار هذه الفترة بواقع 3%. مع ذلك، بدأ الزوج في اتخاذ الاتجاه المعاكس بحلول منتصف يوم التداول الماضي وهو ما التهم جميع المكاسب التي حققها الزوج هذا اليوم. جدير بالذكر أنه طالما استمر بنك إنجلترا في سياسة التسهيل النقدي، من الممكن أن يستمر ارتفاع زوج (اليورو / إسترليني). علاوة على ذلك هناك مجموعة من الأحداث التي من الممكن أن تؤدي إلى تحركات ملموسة للزوج يتقدمها مؤشر أسعار المستهلك الألماني ومؤشر Gfk لثقة المستهلك الألماني في نفس الوقت الذي تظهر فيه قراءة مؤشر إجمالي استثمارات الشركات الذي يمثل أحد أهم المؤشرات فيما يتعلق بتحديد معدل الإنفاق الحكومي هو أول الأحداث التي من الممكن أن ينتج عنها تحرك نسبي للزوج

فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الخميس 27 أغسطس 2009 06:30 صباحا


GFK الألماني لثقة المستهلك و تحسن في سبتمبر


المصدر
قسم التحليلات و الأخبار بشركة المتداول العربي


ارتفعت القراءة المُعدلة لمؤشر GFK الألماني لثقة المستهلك لتصل إلى 3.7 مقابل القراءة المراجعة للشهر السابق و التي سجلت 3.4 إلا أن القراءة جاءت دون التوقعات التي سجلت 3.8%

فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الجمعة 28 أغسطس 2009 02:51 صباحا
من موقع المتداول العربى

ارتفاع اليورو وسط حالة من التفاؤل بشأن الانتعاش الاقتصادي


المصدر
Bloomberg


واصل اليورو مكاسبه للشهر الثاني على التوالي مقابل الدولار، وهو أول تقدم يتبعه آخر منذ 17 شهر. وذلك نتيجة حالة التفاؤل التي تنتاب الأسواق بشأن خروج منطقة اليورو من الكساد الاقتصادي، مما يحفز الطلب على العملات ذات العائد المرتفع منها اليورو.
علاوة على ذلك، ارتفع اليورو أيضا لليوم الثامن على التوالي مقابل الإسترليني، وهى أطول فترة ارتفاع منذ مارس 2005، قبيل صدور تقرير الثقة في التطلعات الاقتصادية والذي من المحتمل أن يُظهر ارتفاع الثقة إلى أعلى مستوى منذ 10 أشهر.
هذا، وقد ضعف الين مقابل العملات الرئيسية في أعقاب إعلان الحكومة اليابانية عن ارتفاع معدل البطالة إلى أعلى مستوياته، وانخفاض أسعار المستهلكين إلى أدنى المستويات في يوليو، مما يقلص من جاذبية الين كعملة ملاذ آمن


فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الاثنين 31 أغسطس 2009 02:46 صباحا
من موقع المتداول العربى

اليورو وتوقعات سلبية تأثراً بمستويات S&P في سبتمب


المصدر
Dailyfx


الأسباب:
- اليورو يفشل في التمساك عند مستويات مرتفعة رغم تحسن مسح IFO الألماني للشهر الرابع على التوالي.
- أسعار المستهلك الألماني تعزز مخاوف الانكماش في المنطقة.
- ثقة المستهلك الأوروبي تعزز التوقعات الأساسية.

كان الأسبوع الماضي هو الأسبوع الثاني الأكثر تذبذباً في تاريخ العملة لتنهي تعاملاتها على حالة من الاستقرار على الرغم من نوبات الارتفاع الي حققها اليورو إلى أعلى المستويات السنوية مقابل الدولار الأمريكي. ومن الجدير بالذكر أن الأسبوع الماضي كان من بين أسابيع التداول الصيفي التي شهدت تحولات عنيفة في حركة السعر تخللتها تحركات من نوع آخر غير جديرة بالاهتمام على الإطلاق. كانت هذه التحركات المتقلبة لحركة السعر من أهم الأمور التي نتجت عن الأوضاع السائدة في سوق العملات والتي تؤكد على ضعف معدل السيولة الذي يعتبر من أهم السمات المميزة لتداول الصيف وهو ما جعل من المستحيل على أي من العملات الرئيسية اختراق نطاقات التداول المحدودة. ونتوقع أن تتحسن أوضاع سوق العملات على مدار تعاملات الأسبوع القادم حيث يشهد هذا الأسبوع أول أيام تداول سبتمبر وهو ما بجعلنا متحفزين لرؤية ما إذا كان اليورو والدولار الأمريكي سوف يحددان اتجاهات تداول جديدة ببداية عام التداول الجديد أم أنهما سوف يفضلان الأوضاع الحالية.

ومن الجدير بالذكر أن الأثر المنتظر لتداول سبتمبر، انتهاء تداول الصيف، سوف يضمن هبوط أسواق الأسهم على مدار الشهر وما يترتب على ذلك من هبوط أصول المخاطرة بما فيها عملات المخاطرة مع ارتفاع في عملات وأصول الملاذ الآمن على رأسها الدولار الأمريكي. وتجدر الإشارة إلى أنه على مدار السنوات العشر الماضية، هبط مؤشر S&P500 للبورصة الأمريكية بمتوسط 30 نقطة في أوائل سبتمبر من هذه الأعوام وهو ما يشير إلى أن المؤشر يصل إلى أعنف درجات الهبوط في سبتمبر من كل عام. ومع أن الأحداث الماضية لا تعطي صورة أوضح في أغلب الأحيان عن مستقبليات الأحداث، إلا أنه من المتوقع أن نشاهد تحولاً كبيراً في مسار أصول وعملات المخاطرة وهو ما يؤيده الارتفاعات الهائلة التي حققها مؤشر S&P500 حيث يشي ذلك إلى إمكانية تعرض القراءات إلى تراجع كبير على مدار شهر سبتمبر. وفي حالة حدةث ذلك، من الممكن أن يكون الموضوع الرئيسي المؤثر في سوق العملات هو انخفاض أسواق الأسهم على مدار تعاملات الأسبوع القادم. بالإضافة إلى ذلك، ترجح المفكرة الاقتصادية للأسبوع القادم والمكتظة بالأحداث الأوروبية تقلبات كثيرة في حركة سعر اليورو على مدار الأيام القادمة.

ومن المحتمل أن يؤدي اجتماع صدور بيانات التوظيف الأمريكية والأوروبية الأسبوع القادم إلى أثر كبير على تحركات زوج (اليورو / دولار). ويأتي على رأس المحركات الأساسية للزوج تقارير التوظيف لألمانيا ومنطقة اليورو والتي من المنتظر إصدارها الثلاثاء القادم، أول سبتمبر، وهي التقارير الرئيسية التي من شأنها تعبيد الطريق أمام باقي المحركات والأحداث الأساسية الأخرى على مدار الشهر. ومن المحتمل أن يستمر تدهور قطاع التوظيف بمنطقة اليورو وألمانيا صاحبة أكبر اقتصاد في المنطقة ولكن بدرجة أكبر من التباطؤ مقارنةً بالمعدلات السابقة وذلك من خلال الارتفاع المتوقع لمعدل البطالة الذي من الطبيعي أن يمثل أحد الحواجز التي يصعب على النمو الاقتصادي اجتيازها. ومن المتوقع أيضاً أن تظهر مراجعات قراءة الناتج الإجمالي المحلي للربع الثاني لمنطقة اليورو انخفاضاً طفيفاً للقراءات الأولية. على الرغم من ذلك، من الممكن أن تنطلق الألعاب النارية يومالأربعاء في أعقاب إعلان قرار الفائدة الأوروبية.
بهذا الصدد من المتوقع على نطاق واسع أن يترك البنك المركزي الأوروبي معدل الفائدة الأساسي عند المستويات الحالية مما يدع الفرصة محدودة للغاية أمام حدوث أي تذبذب. على الرغم من ذلك، تعلمنا من التطورات الأخيرة التي حلت بحركة السعر ألا نضع في اعتبارنا ما هو غير متوقع على الإطلاق حتى نتجنب المفاجآت حيث من الممكن أن تركز الأسواق على بيان المركزي الأوروبي وما ينطوي عليه من إشارات ضمنية تفيد في التنبؤ بحركة السعر علاوة على ما ينتظر أن يدلي به أعضاء مجلس إدارة المركزي الأوروبي والتي تتضمن تطلعاتهم الاقتصادية بالإضافة إلى ما يمكن أن تتضمنه هذه التصريحات من مفاجآت من شأنها التأثير على اليورو.

وأخيراً، لابد وأن يظل المتداولون في حالة من اليقظة أثناء متابعة بيانات الوظائف المتوافرة في القطاع غير الزراعي الأمريكي التي من المنتظر إصدارها الجمعة القادمة حيث من الممكن أن يؤدي التحسن المستمر في قطاع التوظيف الأمريكي إلى إجماع المحللين الاقتصاديين على انخفاض سرعة التدهور وتراجع معدل فقد وإلغاء الوظائف وهو ما من شأنه التأثير إيجابياً على حركة سعر (اليورو / دولار)، بينما تشير أي مفاجأة تفجرها هذه البيانات بإزهر المزيد من التدهور إلى إمكانية تحركات عنيفة للزوج


فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الاثنين 31 أغسطس 2009 08:33 صباحا
من موقع المتداول العربى

قراءة سيئة لمؤشر أسعار المستهلكين الايطالي


المصدر
Arabic Trader


تعليق السوق :
جاءت قراءة مؤشر أسعار المستهلكين الإيطالي منخفضة بواقع - 0,4%، و ذلك دون توقعات الاقتصاديين التي تنبأت بانخفاض بلغ - 0,2% فقط. وتجدر الإشارة إلى أن قراءة الشهر الماضي سجلت 0,0%

فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الاثنين 31 أغسطس 2009 10:25 صباحا
من موقع المتداول العربى

قراءة أسعار المستهلكين بمنطقة اليورو أيجابية و لكن...


المصدر
rttnews


وفقًا للتقديرات التي نشرها مكتب الإحصاء الأوروبي اليوم الاثنين، فقد انخفضت التقديرات الأولية لمؤشر أسعار المستهلكين على أساس سنوي بمنطقة اليورو بواقع 0,2% خلال شهر أغسطس عما كانت عليه خلال العام السابق.
جدير بالذكر، أن الاقتصاديين كانوا قد توقعوا انخفاضًا بالمؤشر بواقع 0,4% خلال شهر أغسطس، وذلك عقب الانخفاض القياسي الذي سجله في يوليو من العام السابق والبالغ 0,7%.
ومن المرتقب أن يُصدر المكتب الإحصائي التقرير النهائي لمؤشر أسعار المستهلكين عن شهر أغسطس في السادس عشر من سبتمبر
.


فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الاثنين 31 أغسطس 2009 10:43 صباحا
من موقع المتداول العربى

بيانات إيجابية لمؤشر أسعار المستهلكين الإيطالي


المصدر
Arabic Trader


ارتفعت القراءات الأولية لمؤشر أسعار المستهلكين الإيطالي على أساس شهري بواقع 0,4%، مخالفة بذلك توقعات الاقتصاديين و التي سجلت ارتفاعاً بنحو 0,2% فقط. يُذكر أن قراءة الشهر الماضي لم يطرأ عليها أي جديد مقارنة بقراءة شهر يونيو، والتي جاءت أكثر ارتفاعاً بنسبة 0,1%.


فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الاثنين 31 أغسطس 2009 12:12 مساءا
من موقع المتداول العربى

اليورو و الاسترليني بين شقي الرحي :تقرير الفترة الأمريكية


المصدر
Dailyfx


نقاط الحوار :
arabic forex news



الاثنين 31 أغسطس 2009 12:37 مساءا
من موقع المتداول العربى

موجز أهم الأنباء


المصدر
Dailyfx


البنك المركزي الأوروبي على أهبة الاستعداد لارتفاع معدل التضخم
زوج (اليورو/ دولار): تصدرت الأنباء اليوم بيانات مؤشر أسعار المستهلكين لمنطقة اليورو والذي سجل انخفاضاً بنحو 0.2%، ليعد أفضل من توقعات الأسواق بانخفاض قدره 0.3%، حيث بدأ الاقتصاد في التخفيف من وطأة ضغوط الانكماش. و ارتفع المؤشر بحدة من قراءة الشهر الماضي عند 0.7% مما يشير إلى تراجع تأثير انخفاض أسعار الطاقة على تلك الأسعار. ويترقب البنك المركزي بشدة اللحظة التي سترتفع فيها الأسعار من أجل المحافظة على هدفهم ألا وهو استقرار الأسعار. وأعرب البنك المركزي عن عدم تطلعه إلى رفع سعر الفائدة على المدى القريب، ولكن إذا ازدادت مخاطر التضخم، فمن المحتمل أن يُجبر البنك على تحكيم الإقراض أي رفع معدل الفائدة بأسرع من المتوقع.




فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الثلاثاء 01 سبتمبر 2009 06:41 صباحا
من موقع المتداول العربى

مبيعات التجزئة الألمانية و تحسن في يوليو


المصدر
Arabic Trader


شهدت قراءة مبيعات التجزئة الألمانية تحسناً في يوليو مقابل القراءة السابقة المُراجعة و التي سجلت -1.3% ، إلا أن القراءة جاءت لتتوافق تماما مع التوقعات و التي سجلت 0.7%. و على أساس سنوي تراجعت قراءة المؤشر لتسجل 1% في يوليو مقارنة بقراءة الشهر السابق و التي سجلت 1.6% و التي تمت مراجعتها لتسجل 2% .

فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الثلاثاء 01 سبتمبر 2009 10:36 صباحا
من موقع المتداول العربى

معدلات البطالة بمنطقة اليورو في أسوأ معدلاتها


المصدر
rttnews


أفاد مكتب الإحصاء الأوربي في تقرير صادر عنه أن معدل البطالة بمنطقة اليورو وصل إلى 9,5% خلال شهر يوليو، مرتفعًا عن قراءة الشهر الماضي والبالغة 9,4%. ويُعتبر هذا المعدل الأعلى له منذ مايو 1999. هذا، وقد توافقت القراءة الحالية مع توقعات الاقتصاديين. وتجدر الإشارة إلى أنه قبل عام من الآن، وصل معدل البطالة إلى 7,5%.
وخلال شهر يوليو، ارتفع عدد العاطلين عن العمل ليصل إلى 15,090 مليونًا مقابل 14,923 مليونًا خلال شهر يونيو. وبالمقارنة مع العام السابق، ارتفعت البطالة بنحو 3,264 مليونًا.

فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الثلاثاء 01 سبتمبر 2009 01:19 مساءا
من موقع المتداول العربى

وزير المالية الألماني يحذر من التسرع في التراجع عن التسهيل الائتماني


المصدر
Fxstream


بات واضحًا أن وزير المالية الألماني بيير شتاينبروك يرى خطورة بالنسبة للتضييق الائتماني، في الوقت الذي بدأ فيه الاقتصاد في التعافي، منوهًا إلى احتمالية زيادة ظاهرة التعثر في السداد واستمرار ذلك حتى عام 2010..

فريق التحليلات والأخبار
instaforex

arabic forex news



الاربعاء 02 سبتمبر 2009 12:26 صباحا
من موقع المتداول العربى

اليورو / دولار اللاعب الأساسي للـ 24 ساعة القادمة و تحول في مسار الدولار الأمريكي


المصدر
FX360


arabic forex news



الاربعاء 02 سبتمبر 2009 09:39 صباحا
من موقع المتداول العربى

مزيد من الببانات السيئة في مؤشر أسعار المنتجين لمنطقة اليورو


المصدر
rttnews


أعلن مكتب الإحصاء الأوربي في تقرير مؤشر أسعار المنتجين الصناعيين بمنطقة اليورو (والمعروف اختصارًا بـPPI) أن المؤشر تهاوى بنسبة 8,5% على أساس سنوي خلال شهر يوليو، مقارنة بانخفاض الشهر الماضي والمسجل 6,5%. هذا، وروجعت قراءة شهر يونيو بالنسبة للقراءة الأولية التي كانت عليها والبالغة 6,6%. ومن جانبهم، كان الاقتصاديون يتوقعون انخفاضًا بواقع 8,4%.
وعلى الأساس الشهري، انخفضت أسعار المنتجين بنحو 0,8% خلال شهر يوليو، وذلك بعد ارتفاعه بنسبة 0,4% خلال شهر يونيو، مراجعًا عن نسبة النمو المقدرة أوليًا والتي سجلت 0,3%. جدير بالذكر، أن الاقتصاديون كان يتوقعون انخفاضًا بواقع 0,6% فقط.


فريق التحليلات والأخبار
instaforex

ifx_arabic

الثلاثاء 08 سبتمبر 2009 10:03 صباحا
من موقع المتداول العربى
اليورو وقفزة مقابل نظيره الأمريكي
المصدر: rttnews


قفز اليورو في بدء التعاملات الأوروبية خلال اليوم الثلاثاء مسجلاً أعلى مستوى له مقابل الدولار الأمريكي قبيل التقرير الذي كشف عن نمو الصادرات الألمانية للشهر الثالث على التوالي و كذلك في ظل الارتفاع غير المتوقع للفائض التجاري الألماني.

في الوقت نفسه ، تعافى اليورو من أدنى مستوى له مقابل الين الياباني ، إلا أنه شهد تدهوراً مقابل الاسترليني و الفرنك السويسري .
ifx_arabic

الثلاثاء 08 سبتمبر 2009 12:05 مساءا
من موقع المتداول العربى

اليورو عند أعلى المستويات، والإسترليني يسترد عافيته (الفترة الأمريكية


المصدر: Dailyfx

نقاط الحوار:


• الين الياباني: يعانى من الضعف بسبب الاتجاه قليلا إلى شهية المخاطرة.
• الجنيه الإسترليني: ارتفاع الانتاج الصناعي والتصنيعي للشهر الثاني.
• اليورو: اتساع فائض الميزان التجاري، وضعف الناتج الصناعي.
• الدولار الأمريكي: ترقب بيانات الاستهلاك الائتماني.

ارتفع اليورو خلال التعاملات الليلية ليصل إلى أعلى المستويات خلال العام عند 1.4474، حيث رفع المستثمرون من تطلعاتهم للنمو العالمي، ومن المحتمل أن يستمر اليورو في التراجع عن عمليات البيع التي شهدها العام الماضي حيث ازدادات الطلب على الاستثمارات ذات المخاطرة المرتفعة بالنسبة للعائد. هذا، وقد أظهر التقرير الصادر عن مكتب الإحصاء الفيدرالي اتساع فائض الميزان التجاري الألماني في يوليو في أعقاب ارتداد الطلب العالمي، ومن المحتمل أن يستمر البنك المركزي الأوروبي في الحفاظ على تطلعاته للنمو المستقبلي حيث خرج أكبر اقتصاد بمنطقة اليورو من أسوأ مرحلة كساد منذ الحرب العالمية.

اتسع فائض الميزان التجاري ليصل إلى 13.9 مليار يورو من القراءة المراجعة عند 12.1 مليار في يونيو وسط التوقعات بانخفاض الفائض ليصل إلى 11.3 مليار يورو، مع زيادة فائض الحساب الجاري إلى 11 مليار يورو من 13.5 مليار يورو. وأوضح التقرير ارتفاع الصادرات بنحو 2.3% خلال الشهر وسط التوقعات بارتفاع قدره 1.2%، في حين لم تتغير الواردات عن قراءة شهر يونيو، وبالتالي تشير تلك البيانات إلى تحسن التطلعات الاقتصادية بالمنطقة بسبب تحسن بيانات التجارة. ومع ذلك، أظهر تقرير آخر، انخفاض الانتاج الصناعي بشكل مفاجيء بنحو 0.9% خلال نفس الفترة، مع هبوط المعدل السنوي بنحو 17% من العام الماضي، ومن المحتمل أن تعمل الشركات بأقل من طاقتها الانتاجية خلال الجزء المتبقي من العام حيث تستمر الشركات في إتخاذ التدابير اللازمة لخفض النفقات. ومع ذلك، لايزال زوج (اليورو/ دولار) يتلقى دعم من قبل المتوسط الحسابي البسيط لـ 50 يوم عند 1.4188، ومن المحتمل أن يواصل الزوج تقدمه من مارس حيث يتوقع المستثمرون أن يقوم البنك المركزي الأوروبي بتقييد سياسته خلال الـ 12 أشهر المقبلة. كذلك من المحتمل أن يؤدي نقص القوة الدافعة اللازمة لدفع الزوج فوق الحاجز النفسي عند 1.4500 إلى بقاء الزوج في النطاق العرضي خلال الشهر حيث يركز التجار على التطلعات الاقتصادية بشكل أكبر من السياسة المستقبلية للبنك.

علاوة على ذلك، ارتفع الجنيه الإسترليني مرة أخرى فوق المتوسط الحسابي البسيط لـ 50 يوم ليصل إلى أعلى مستوى خلال اليوم عند 1.6577 خلال الفترة الأوروبية، ومن المحتمل أن يستمر زوج (الإسترليني/ دولار) في التراجع عن الانخفاض الذي شهده الشهر الماضي في أعقاب ارتفاع معنويات الأسواق. ويؤكد ارتفاع الزوج بنحو 200 نقطة إلى عدم انتفاء وجه النظر القائلة بتكون نموذج رأس وكتفين كما كان متوقعا، ومن المحتمل أن ترتفع الأزواج التقاطعية للإسترليني على المدى القريب حيث تتكهن الأسواق بأن يقوم بنك إنجلترا برفع سعر الفائدة بـ 75 نقطة على الأقل في عام 2010. ومن ناحية أخرى، ارتفع الانتاج الصناعي للشهر الثاني على التوالي في يوليو، يقوده في ذلك ارتفاع الانتاج التصنيعي، ومن المحتمل تستمر الشركات في تعزيز معدلات الانتاج بحلول العام المقبل حيث تتحسن تطلعات النمو.

و على صعيد الدولار الأمريكي فلا يزال يواصل تراجعه مقابل العملات الأساسية الأخرى في أعقاب ارتفاع شهية المخاطرة ، و تزامناً أيضاً مع انزلاق مؤشر الدولار الأمريكي ليسجل مستوى متدني جديد خلال هذا العام ليصل إلى المستوى 77.138 ، و بالتالي فإن عملة الاحتياطي قد تواجه المزيد من ضغوط البيع خلال هذا الإسبوع في ظل ارتفاع شهية المخاطرة لدى المستثمرين . في الوقت نفسه ، فمن المتوقع أن تحمل المفكرة الاقتصادية في جعبتها المزيد من التحسن بالنسبة للبيانات الأمريكية في ظل توقعات بتراجع مؤشر الائتمان الاستهلاكي بإدنى وتيرة له في يوليو . في الوقت نفسه ، من المتوقع أن يشهد مؤشر ABC للثقة تحسناً في بدء الإسبوع الاقتصادي ، في ظل المساعي الاستثنائية المتخذة من قبل الحكومة و التي قد تنتشل الاقتصاد الأمريكي من الركود الذي يشهده حالياً حيث من المتوقع أن يبقي البنك الفيدرالي على معدل الفائد عند أدنى مستوى له و حتى العام 2010 .[/b]
arabic forex news

الاربعاء 09 سبتمبر 2009 09:04 صباحا
من موقع المتداول العربى



اليورو يقترب من أعلى مستوى منذ 9 أشهر مقابل الدولار


المصدر
Market watch



ارتفع اليورو ليقترب من أعلى مستوى منذ 9 أشهر مقابل الدولار في الفترة الأسيوية اليوم الأربعاء، حيث أدى ارتفاع أسعار السلع إلى انعاش شهية المخاطرة، مما يزيد من الطلب على أصول المخاطرة.
وصعد اليورو- المستفيد من ارتفاع النفط الخام و أسعار الذهب - إلى 1.4518، ليقترب من 1.4535 دولار وهو المستوى الذي وصل إليه اليورو في 18 ديسمبر الماضي. ومن ناحية أخرى، ارتفعت العقود الآجلة للنفط لتصل حول 71 دولار للبرميل، لتقترب من أعلى المستويات المحققة خلال خمسة أيام. علاوة على ذلك، ارتفع الذهب إلى أعلى مستوى منذ 6 أشهر ليصل إلى 1000 ولار للأوقية في الفترة الأسيوية.
علاوة على ذلك، ارتفع اليورو إلى أعلى مستوى منذ 12 يوم ليصل إلى 134.17 ين. ومن المحتمل أن يرتفع اليورو مقابل الدولار إلى أبعد من ذلك، حيث يقلق لاعبي السوق من تضرر الاقتصاد الأمريكي من ارتفاع أسعار السلع.
وعلى صعيد آخر، اتخذت واشنطن العديد من تدابير التحفيز الاقتصادي لمساعدة الاقتصاد الأمريكي والأسواق المالية على حساب عجز الموازنة. وأدى تزايد الديون إلى تقلص ثقة التجار بالدولار الأمريكي، الأمر الذي يجعل العديد منهم يلتجأ إلى شراء العديد من الأصول مثل اليورو و الذهب عوضا عن الدولار.
صرح " ميسورو" من أكبر التجار ببنك طوكيو ميتسوبيشي قائلاً " بدأ المتداولون في الاستثمارات ذات المدى المتوسط مثل صناديق التحوط في تخفيض حيازة الدولار لديهم. ومن المحتمل أن ينخفض الدولار إلى انضم لاعبي السوق طويلي الأجل إلى تلك القافلة ".
عندما يضعف الدولار مقابل معظم العملات الرئيسية نتيجة الاتجاه نحو شهية المخاطرة بسبب ارتفاع أسعار السلع، فمن المحتمل ألا ينخفض مقابل الين بسبب معدلات الفائدة اليابانية المنخفضة للغاية. ولكن يرى التجار أن تلك الصورة قد تغيرت.

وأضاف " ميسورو" قائلاً " عندما نقارن بين أسعار الفائدة بين الدولتين الولايات المتحدة واليابان فلن نجد فرقا كبيرا بالعائد. ولكن لن يتردد التجار في بيع الدولار مقابل الين إذا اتسم الدولار بالضعف مقابل معظم العملات الرئيسية. فمعدل الفائدة الياباني عند 010% ، في حين تترواح الفائدة الأمريكية بين 0.0%-0.25%.





فريق الاخبار والتحلبلات
instaforex


ifx_arabic
الاربعاء 09 سبتمبر 2009 12:34 مساءا
من موقع المتداول العربى

اليورو والإسترليني لا يزالا تحت الطلب ( تقرير الفترة الأمريكية )

المصدر: Dailyfx

نقاط الحوار:

ifx_arabic

الجمعة 11 سبتمبر 2009 10:58 صباحا
من موقع المتداول العربى

ارتفاع اليورو إلى مستويات جديدة ارتفاعاً لم يدم طويلاً

المصدر: Dailyfx

نقاط الحوار:


arabic forex news

الاثنين 14 سبتمبر 2009 10:17 صباحا
من موقع المتداول العربى



انخفاض آخر بالإنتاج الصناعي بمنطقة اليورو


المصدر
rttnews



أظهر تقرير صادر عن مكتب الإحصاء الأوربي يوم الاثنين انخفاض الناتج الصناعي بمنطقة اليورو بواقع 0.3% خلال شهر يوليو، مقارنة بالانخفاض المراجع لشهر يونيو والبالغ 0.2%. وراجع المكتب الإحصائي الانخفاض الشهري لشهر يونيو في مقابل التقدير الأولي المنخفض البالغ 0.6%. هذا، وقد توافق انخفاض شهر يوليو مع توقعات السوق.
وعلى أساس سنوي، انخفض الناتج الصناعي خلال شهر يوليو بواقع 15.9%، فيما كان الاقتصاديون يتوقعون انخفاضه بواقع 16.7%. هذا، وقد تمت مراجعة انخفاض شهر يونيو بواقع 16.7%، مقابل التقدير الأولي البالغ 17%.
وبالنسبة لدول الاتحاد الأوربي الـ27 مجتمعة، سجل الناتج الأوربي انخفاضًا بواقع 0.2%، والسنوي بواقع 14.7% خلال شهر يوليو.






فريق الاخبار والتحلبلات
instaforex


arabic forex news

الاثنين 14 سبتمبر 2009 12:06 مساءا
من موقع المتداول العربى



الاتحاد الأوربي: الاقتصاد الأوربي يبتعد عن الركود، ولكن..


المصدر
rttnews



أصدرت المفوضية الأوربية توقعاتها المؤقتة بشأن الاتحاد الأوربي ومنطقة اليورو، وفيها أبقت على تطلعاتها إزاء تقديرات شهر مايو دون تغيير.
ومن المتوقع أن ينخفض إجمالي الناتج المحلي بواقع 4% خلال هذا العام في كل من منطقة اليورو والاتحاد الأوربي.
وأفادت اللجنة: "تحسن الوضع الاقتصادي على نحو ملحوظ منذ الربع الثاني، مشيرًا إلى تطلع أفضل للنمو بالنسبة للنصف الآخر من العام".
من ناحية أخرى، أضافت التوقعات أن الشكوك لا تزال سائدة، وفيما من المحتمل أن يفاجأ التعافي الجميع بتحليقه عاليًا على المدى القريب، إلى أن الجميع يزالون بصدد مراقبة مدى استدامته.
على صعيد آخر، ظلت توقعات التضخم كما هي دون تغير بواقع 0.4% بالنسبة لمنطقة اليورو، و0.9% بالنسبة للاتحاد الأوربي أجمع.
ويقول جاكوين ألمونيا- مفوض الشؤون الاقتصادية والنقدية: "تحسن الوضع- وهذا مرده إلى حد كبير إلى الأموال غير المسبوقة التي ضختها البنوك المركزية والسلطات العامة في الاقتصاد، ولكن سيستمر الاقتصادي الواهن في التأثير سلباً على الوظائف والانفاق العام".
ونوه إلى أن ثمة حاجة في استمرار تنفيذ تدابير التعافي المعلنة لهذا العام 2010، بالإضافة إلى تعجيل إصلاح القطاع المالي، للتأكد بأن البنوك مستعدة للإقراض على نحو منطقي مع استئناف الشركات والأسر للخطط الاستثمارية خاصتهم.
واستطرد قائلاً: "إننا بحاجة إلى تحديد استراتيجية خروج من دائرة التسهيلات واضحة، وجديرة بالثقة، ومنسقة للعودة بالتمويلات العامة -على نحو مستقر -على طريق الاستدامة، بالإضافة إلى ايجاد الموارد الضرورية لزيادة النمو الأوربي والوظائف المحتملة ".




فريق الاخبار والتحلبلات
instaforex



arabic forex news

الاثنين 14 سبتمبر 2009 12:46 مساءا
من موقع المتداول العربى



تدهور التطلعات الاقتصادية يطيح باليورو و الإسترليني :الفترة الأمريكية


المصدر
Dailyfx



نقاط الحوار :
arabic forex news

الثلاثاء 22 سبتمبر 2009 09:34 صباحا
من موقع المتداول العربى


ارتفاع معدل البطالة الإيطالي


المصدر
Bloomberg


شهد معدل البطالة الإيطالي ارتفاع في الربع الثاني من السنة المالية مسجلاً أعلى مستوى له منذ العام 2005 مما يعني أن أكبر رابع اقتصاديات العالم قد فشل في التعافي من أسوأ ركود مر عليه منذ الحرب العالمية الثانية .

هذا و قد ارتفعت القراءة الموسمية المراجعة لمعدل البطالة بواقع 7.4% مقابل قراءة الربع السابق و التي سجلت 7.3%، جاء ذلك بناء على التقرير الصادر اليوم الثلاثاء عن مكتب الإحصاء الأوروبي بروما .إلا أن تلك القراءة جاءت أدنى من التوقعات و التي سجلت 7.7% و ذلك من خلال مسح أجرته وكالة أنباء بلومبرغ.هذا و قد واصل معدل البطالة ارتفاعه في ظل عدد كبير من الأشخاص الذين أحجموا عن البحث عن عمل ، كما كشف التقرير عن أن أرقام الأشخاص الذين تم توظيفهم قد تراجع بوتيرة كبيرة منذ العام 1994 .



فريق الاخبار والتحلبلات
instaforex

arabic forex news

الثلاثاء 22 سبتمبر 2009 12:28 مساءا
من موقع المتداول العربى



هل ينجح اليورو في كسر الحاجز النفسي 1.5000؟


المصدر
FX360


arabic forex news

الثلاثاء 22 سبتمبر 2009 12:30 مساءا
من موقع المتداول العربى



اليورو يكسر حاجز الـ 1.4800 ، و الاسترليني يتراجع ( تقريرالفترة الأمريكية)


المصدر
Dailyfx




توقف الزوج عن التراجع ليعاود تسجيل مستوى جديد من الارتفاع عند النقطة 1.4820 مقابل الدولار الأمريكي ، هذا و قد ارتفعت العملة الأوروبية ( اليورو ) خلال جلسة التداول في ظل ارتفاع شهية المخاطرة لدى المستثمرين. و ذلك على الرغم من حالة التشبع الشرائي التي يشهدها الزوج ، حيث من المرجح أن ينحرف الزوج عن مسار الارتفاع هذا ليتراجع خلال هذا الإسبوع كما أنه من المتوقع أن يختبر مستوى الدعم 1.4200 على المدى القصير .

في الوقت نفسه ، صرح أكسيل فيبر عضو مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي مدافعاً عن الارتفاعات الأخيرة في سعر الصرف قائلاً : إن سلوك سوق العملات لم يأت منحرفاً " في أعقاب البيانات الاقتصادية لمنطقة اليورو و التي شهدت تقدماً ملحوظاً ، مكرراً على أن السياسة النقدية الحالية لا تزال مناسبة في ظل البنك المركزي الأوروبي الذي لا يزال يمارس سلطته الوحيدة من اجل ضمان استقرار الأسعار . في الوقت نفسه ، أشار فيبر في تصريح مبالغ فيه إلى أن التضخم قد يواصل مسيرته على المدى الطويل حيث يرى أن مخاطر ارتفاع ضغوط الأسعار قد تعاود الظهور من جديد و خصوصاً في ظل السياسة النقدية غير المتشددة التي قد تمتد لفترة ليست بالهينة . هذا و تشير التصريحات إلى أن البنك المركزي الأوروبي قد يكون واحداً من أولى البنوك المركزية التي ستعمد إلى تطبيق استراتيجية الخروج من دائرة التسهيل النقدي حيث أن مستوى التضخم المستهف من قبل مجلس إدارة البنك للتضخم لا تزال عند المستوى 2% . و بالنظر إلى التحسن الذي شهدته البيانات الاقتصادية ، فإن المتعاملين في السوق يتوقعون أن يقوم البنك المركزي بتشديد سياسته النقدية خلال الـ12 شهراً القادمة ، و أن توقعات رفع الفائدة خلال العام المقبل قد تواصل دفع اليورو إلى المزيد من الارتفاع خلال النصف الثاني من العام الحالي .

و على صعيد الاسترليني ، فقد توقف عن التراجع الذي دام ثلاثة أيام مقابل الدولار الأمريكي ، كما أنه من المتوقع أنم يواصل الزوج ( استرليني /ين) انتهاج موجة عرضية خلال الأشهر القادمة في ظل إقبال المستثمرين على التفكير ملياً في مستقبل السياسة النقدية .هذا و قد ارتفع الزوج ( استرليني /دولار) ليصل إلى المستوى 1.6351 خلال فترة التداول الأوروبية في ظل ارتفاع شهية المخاطرة لدى المستثمرين على الأصول المرتفعة العائدة تزامناً و ارتفاع الأسهم العالمية مما قد يدفع الزوج إلة المزيد من الارتفاع خلال جلسة التداول الأمريكية حيث تحسن معنويات السوق . في الوقت نفسه ، ذكرت رويترز أن ميرفن كينغ محافظ البنك المركزي الإنجليزي من المحتمل أن يلحق بركب البنك المركزي الأوروبي فيما يتعلق برصد المخاطر بالنسبة للاتحاد الأوروبي في النظام المصرفي. و بالتالي فإن مجلس إدارة البنك قد يتلقي دعماً في حالة موافقة الأعضاء على اقتراح كينغ .

أما عن الدولار الأمريكي فقد سجل تراجع جديد مقابل اليورو و الفرنك السويسري و الدولار النيوزيلاندي خلال جلسة تداول ليلة الأمس ، و بالتالي فإن عملة الاحتياطي قد تواصل تراجعها خلال جلسة التداول الأمريكية في ظل التوقعات بافتتاح جلسة التداول على ارتفاع بالنسبة لأسواق العقود الأجلة للأسهم . هذا و من المتوقع أن يرتفع مؤشر ريتشموند التصنيعي ارتفاع بواقع 16 في سبتمبر عقبا استقراره عند المستوى 14 خلال الشهرين السابقين، و من المتوقع أيضاً أن يشهد مؤشر أسعار المنازل ارتفاع بنحو 0.5% للشهر الثاني على التوالي في يوليو في ظل إمكانية أن يحقق مشتري المنازل قدر كبير من الاستفادة بتراجع معدل الفائدة. في الوقت نفسه فإن المفكرة الاقتصادية لهذا اليوم من المتوقع أن تعزز من توقعات أكبر اقتصاديات العالم ، مما يرجح أن يعاود الدولار الأمريكي استقراره خلال جلسة التداول الأمريكية في ظل ارتفاع توقعات النمو .


فريق الاخبار والتحلبلات
instaforex

ifx_arabic
الاربعاء 07 أكتوبر 2009 11:31 صباحا
من موقع المتداول العربى


(اليورو / ين)

المصدر: marketnews

كسر زوج (اليورو / ين) مستوى المتوسط الحسابي للـ (200 يوم) متأثراً بلارتفاع الين الياباني وتشير التطلعات الفنية إلى إمكانية تراجع الزوج إلى مستوى 129.02 مع ظهور عمليات وقف الصفقات تحت مستوى 129.00.

ifx_arabic

الاربعاء 07 أكتوبر 2009 02:16 مساءا
من موقع المتداول العربى


شلل مؤقت في تحركات اليورو والإسترليني قبيل قرار الفائدة واتجاه غير محدد للدولار (تقرير الفترة الأمريكية

المصدر: Dailyfx

نقاط الحوار:
- الين الياباني: هبوط لليوم الثالث على التوالي قبل الارتفاع إلى مستوى 88.00.
- الإسترليني: تحسن قراءة ثقة المستهلك البريطاني للشهر السادس على التوالي.
- اليورو: القراءة النهائية للناتج الإجمالي المحلي المخيبة اللآمال.
- الدولار الأمريكي: قراءة ائتمان المستهلك على الأبواب.

هبط اليورو اليوم في إطار تعاملات الفترة الأسيوية إلى مستوى 1.4683، إلا أنه عاد بعد ذلك ليتراجع عن خسائره التي تعرض لها على مدار الليلة الماضية بعد أن تلقى الدعم قبيل الوصول إلى مستوى المتوسط الحساب للـ (20 يوم) مع إمكانية استمرار هذا الدعم لترتفع العملة إلى مستويات أعلى معتمدة على تحسن شهية المخاطرة الذي من الممكن أن يؤدي إلى فتح شهية المستثمرين وتوجههم إلى أصول تتسم بقدر أكبر من المخاطرة. مع ذلك، ووسط التوقعات التي يشير أغلبها إلى أن البنك المركزي الأوروبي من الممكن أن يحافظ على معدل الفائدة عند المستويات الحالية، 1%، علاوة على توقعات أخرى تشير إلى تثبيت البنك لحجم برنامج سراء سندات اليورو عند نفي الحجم الحالي، 60 مليار يورو، من المتوقع أن نرى زوج (اليورو / دولار) محصوراً في نطاق تداول محدود على مدار الـ 24 ساعة القادمة حيث يستمر المتداولون على نفس الحالة من الترقب التي تؤدي بهم إلى التوقف عن أي تحركات حتى يتم التأكد من خلو بيان الفائدة المقرر إعلانه غداً من أي مفاجآت قد تؤثر سلباً على اليورو.


وعلى صعيد البيانات الاقتصادية الواردة إلينا من منطقة اليورو، أظهرت قراءة الناتج الإجمالي المحلي للمنطقة للربع الثاني من 2009 حالة من الضعف في النشاط الاقتصادي تجاوزت ما رصدته التوقعات في الربع الاول من نفس العام حيث تراجعت قراءة النمو بواقع 0.2% وسط توقعات أشارت إلىتراجع أقل بواقع 0.1% فقط وهي البيلنات التي تعزز التطلعات الضعيفة التي تناولتها تصريحات نهاية الأسبوع الماضي والتي اشارت في مجملها إلى مخاوف تباطؤ تعافي اقتصاد المنطقة.علاوة على ذلك، هبطت القراءة السنوية للناتج بمنطقة اليورو إلى 4.8-% مقابل التةوقعات التي سجلت في وقت سابق 4.7-% فقط. كما هبط مكون الاستثمار بالمؤشر بواقع 1.5% مقابل التوقعات التي أشارت في وقت سابق إلى انخفاض أقل، 1.3%، علاوة على إمكانية استمرار تدهور قطاع الأعمال بالمنطقة حيث يستمر معدل الإنفاق الرأسمالي في الهبوط بسبب المحاولات المستمرة من جانب الشركات للتكيف مع الأوضاع السيئة للتجارة العالمية. في غضون ذلك، ظهرت قراءة مؤشر الطلبات الصناعية الجديدة لألمانيا لتشير إلى ارتفاع بواقع 1.1%، على الرغم من ذلك، تراجعت القراءة الصناعية للطلبات بواقع 20.4% مقابل التوقعات التي أشارت في وقت سابق إلى 20.0% فقط. تشجع هذه البيانات على ترجيح تطلعات إيجابية لأكبر اقتصادات منطقة اليورو والتي تشير بدورها إلى اقتراب خروج ألمانيا أعنف ركود شهدته البلاد منذ الحرب العالمية الثانية. على الرغم من إشارات التحسنالمشار إليها، صرح أكسل فيبر، رئيس البنك المركزي الألماني بأنه يتوقع استمرار تعرض النمو الاقتصادي لبعض الضغوط بالدخول في العام القادم وهو ما عبر عنه فيبر بقوله "قد يواجه الاقتصاد رياح معاكسة في الوقت الحالي تؤدي إلى تعرض التطلعات المستقبلية للنمو إلى الانخفاض طالما استمرت الشكوك حيال تأخر التعافي.

على صعيد الإسترليني، ارتفعت العملة إلى مستوى 1.5939 خلال تعاملافت فترة التداول الأسيوية حيث تحسنت قراءة معنويات القطاع العائلي بالمملكة المتحدة للشهر السادس على التوالي في سبتمبر، على الرغم من ذلك، فشلت العملة في التماسك عند هذه المستويات ليستمر الضعف الذي يعانيه الإسترليني لليوم الخامس على التوالي وتتوقف العملة عن الصعود عند مستوى 1.5860. مع ذلك، يستمر ( الإسترليني / دولار) في التداول في نطاق ضيق للغاية منذ بداية الشهر وهو ما يمكن أن يكون ناتجا ًعن حالة من الترقب يعيشها ثيران الإسترليني قبيل قرار الفائدة لبنك إنجلترا المقر إعلانه يوم غد. كما ارتفع مؤشر Gfk لثقة المستهلك البريطاني إلى 71 في سبتمبر وهو ما يعد أعلى المستويات منذ إبريل 2008 مع ارتفاع مكون التوقعات المستقبلية بالمؤشر إلى 106 مقابل 97 سُجلت في الشهر السابق وهو ايضاً ما يشير إلىاعلى المستويات منذ ديسمبر 2005. علاوة على ذلك، سجل مؤشر أسعار المتاجر الصادر عن اتحاد الصناعة البريطاني تراجعاً بواقع 0.1% للشهر الثاني على التوالي في سبتمبر الماضي وهو ما نتج بصفة أساسية عن الهبوط بنسبة 0.7% في أسعار الغذاء، بينما ارتفعت أسعار المنتجات غير الغذائية بنسبة 0.1% في أعقاب الارتفاع في الشهر السابق بواقع 0.5%.


بالانتقال إلى امريكا الشمالية، جاءت حركة سعر الدولار متنوعة وغير محدد لاتجاه واضح مع هبوط الدولار إلى ميتويات غير مسبوقة مقابل الدولارين الأسترالي والنيوزلندي وهو ما يرجح إمكانية تعرض الدولار الأمريكي لعمليات بيع مكثفة بافتتاح التعاملات الأمريكية حيث تلقي أسواق الأسهم بظلالها على العملة بتوقع فتتاح قوي للسوق الأمريكي. في نفس الوقت، تخلوالمفكرة الاقتصادية من محركات السوق الأمريكي اليوم باستثناء إنفاق القطاع العائلي بالولايات المتحدة الذي من المتوقع أن يظهرتطلعات ضعيفة للنمو الأمريكي من خلال قراءة ائتمان المستهلك الذي من المتوقع هبوطه إلى 10 مليار دولار استكمالاص لمسلسل الهبوط الذي بدأ بتراجع المؤشر في الشهر السابق إلى 21.6- مليار. كما تضيف مخاوف التعافي البطيء إلى ما يعانيه الدولار الأمريكي من ضغوط حيث تؤثر سلباً على تطلعات النمو المستقبلية التي تحيطها الشكوك من كل مكان.
ifx_arabic
لاثنين 07 يونيو 2010 03:55 ص
من موقع المتداول العربى

اليورو عند أقل المستويات منذ مارس 2006

المصدر: Market watch

اكتسب الدولار الأمريكي بعض القوة مقابل اليورو في إطار تعاملات الفترة الأسيوية مع استمرار تراجع اليورو أثناء نفس الفترة ليصل اليورو بذلك إلى أدنى مستوياته مقابل اليورو في أربع سنوات بسبب البيانات المخيبة للآمال التي تمثلت في بيانات التوظيف الأمريكية والمشكلات المالية المجرية مما جدد مخاوف الدين الأوروبي.

وصل (اليورو / دولار) إلى 1.1896 مقابل 1.1.1966 في أواخر الفترة الأمريكية يوم الجمعة الماضية ليمثل ذلك أول الأيام التي كسر فيها الزوج الحاجز النفسي إلى القاع عند 1.2000 للمرة الأولى منذ مارس 2006.
ifx_arabic
الثلاثاء 08 يونيو 2010 11:17 ص
من موقع المتداول العربى

اليورو يخفق في ارتفاعه

المصدر: FX360

الحركة السعرية:

• زوج (الدولار/ ين): تجري عمليات تداول هادئة عليه عند المستوى 91.70 بعد ارتفاع بسيط إلى المستوى 91.90، إلا أنه تعثر بعد ذلك ليهبط إلى المستوى 91.30 في منتصف الفترة الأوربية.
• زوج (الأسترالي/ دولار): يرتفع إلى المستوى 0.8200، إلا أنه غير قادر على الإبقاء على هذا المستوى.
• زوج (الإسترليني/ دولار): تتم عمليات التداول عليه عند المستوى 1.4500 بعد قدوم بيانات مبيعات التجزئة الصادرة عن جمعية التجزئة البريطانية بأفضل من توقعات السوق.
• زوج (اليورو/ دولار): يخفق في الارتفاع إلى المستوى 1.1980 بعد إخفاق بيانات ميزان التجارة الألماني في الوفاء بتحقيق توقعات السوق.

استقر اليورو خلال الفترة الآسيوية التي اتسمت تداولاتها بالحذر البالغ وطليعة الفترة الأوربية، إلا أنه ظل تحت وطأة الضغوط بعد أن اتضح مدى مناعة مستوى المقاومة 1.2000 وعدم اختراقه حتى الوقت الحالي. وارتفع الزوج خلال الفترة الآسيوية مع تحسن شهية المخاطرة عقب التصريحات الإيجابية التي جاءت على لسان رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بن بيرنانك، والتي أشار فيها إلى أن التعافي يبدو أنه على المسار الصحيح. وقال بيرنانك في جلسة للرد على الأسئلة في جامعة برينستون "يبدو أن هناك قدرًا من الزخم في إنفاق المستهلك والاستثمار". إلا أنه عاد وحذر: "أفضل تخمين لي أننا مستمرين في التعافي، إلا أننا لن نشعر بتحسن الأمور".

من ناحية أخرى، تلاشى ارتفاع اليورو، إذ لم يتمكن الزوج من الارتفاع فوق المستوى النفسي 1.2000 خلال منتصف الفترة الأوربية. ومن المفكرة الاقتصادية، جاءت قراءة فائض ميزان التجارة الألماني أقل من تقديرات الأسواق، وهو ما ألقى بضغوط على العملة الأوربية الموحدة خلال الفترة الأوربية. وسجل ميزان التجارة الألماني 13.1 مليار يورو مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بـ14.1 مليار يورو، حيث هبطت الصادرات على أساس معدل موسميًا بواقع -5.9%.

هذا، وكان ثيران اليورو يرون أن الصادارت الألمانية المدعومة من قبل سعر الصرف التنافسي ستساعد في تعزيز النمو في أكبر اقتصادات منطقة اليورو. من ناحية أخرى، تشير بيانات شهر إبريل إلى أنه من المحتمل ألا يتجسد نمو الصادرات بالضرورة. فمن المحتمل أن يوازن هبوط الطلب العالمي من مزية هبوط اليورو، ويأتي هذا الهبوط جزئيًا نتيجة لللاضطراب المالي الكامن بالمنطقة. وما لم ترتفع الصادرات فعليًا، فمن الممكن أن تشهد الوحدة مزيدًا من ضغوط البيع في الوقت الذي سيشرع فيه المتداولين في التفكير في إمكانية حدوث ركود خلال النصف الثاني من العام الجاري في أكبر اقتصادات العالم.

ومن المحتمل أن يعثر الزوج لنفسه على بعض المشترين في وقت لاحق من اليوم، وذلك إذا ما أسفر اجتماع وزراء المالية الأوربيين عن المزيد من الدعم للسياسة المالية بالنسبة للعملة الأوربية. وحتى الوقت الحالي، لا يبدو لنا أن هناك أي سبب جوهري واضح يحمل المتداولين على اقتناء اليورو.

ومع خلو المفكرة الاقتصادية اليوم أيضًا من البيانات الاقتصادية المهمة، يبدو لنا أن الفترة الأمريكية هي التي ستحدد ملامح المخاطرة في يوم يخلو من المخاطرة. وما لم يكن بمقدور الأسهم الأمريكية الارتفاع، فمن الممكن تدفع تدفقات العزوف عن المخاطرة باليورو للتراجع مرة أخرى إلى أدنى مستوى على مدار العام عند 1.1877، وذلك مع استمرار عمليات البيع في فرض هذه الحالة. في غضون ذلك، ضعف زوج (الدولار/ ين) والذي لا يزال يقاوم تدفقات العزوف عن المخاطرة حتى هذه اللحظة، ليصل إلى المستوى 91.30 خلال الفتة الأوربية، وذلك على الرغم من رفض رئيس الوزراء الياباني الجديد ناووتو كان فكرة فرض ضريبة جديدة. ويريد كان رؤية الين وهو يضعف، ولكن إذا ما استمرت الأسهم العالمية في هبوطها، فمن المحتمل أن أن يختبر زوج (الدولار/ ين) المستوى 90.00 مجددًا.
ifx_arabic
الاربعاء 30 يونيو 2010 12:12 م
من موقع المتداول العربى

اليورو يحقق ارتدادًا كبيرًا مع بقاء الأعين معلقة بمزايدة البنك المركزي الأوروبي

المصدر: FX360


ارتفعت عملات المخاطرة على مدار تعاملات الليلة وحتى بداية تعاملات الفترة الأوروبية هذا الصباح مدفوعةً في ذلك بالمستويات المرتفعة التي حققتها أسواق الأسهم. على الرغم من ذلك، بقيت الأسواق في حالة تتسم بالحذر الشديد في انتظار مزايدة السندات الحكومية للبنك المركزي الأوروبي التي من المقرر أن تنعقد في وقتٍ لاحق من اليوم. ومن المقرر أن تنتهي مزايدة السندات الحكومية لأجل سنة واحدة بقيمة 442 مليار يورو يوم غدٍ ليطلق البنك المركزي برنامج تمويل جديد يمتد لثلاثة أشهر بدلًا من هذه المزايدة. يعد ما سبق إشارة إيجابية يمكن الاعتماد عليها في وقع تحركات إيجابية لليورو حيث لا معنى لزيادة الطلب والإقبال على السندات الحكومية الأوروبية سوى زيادة الطلب على العملة الأوروبية الموحدة. ويبقى لهم الأساسي في هذه المسألة متمثلًا في إمكانية وصول الطلب على هذا البرنامج التمويلي البديل من جانب القطاع المصرفي الإسباني إلى 40% من إجمالي قيمة البرنامج.


وعلى الرغم من مسلسل البيانات السلبية التي صدرت من منطقة اليورو هذا الصباح وما نجحت هذه البيانات في إلحاقه من أضرار بأسواق المال، إلا أن اليورو تمكن من التماسك فوق مستوى 1.2230 في إطار تداولات الصباح. مع ذلك، من الممكن أن تواجه اليورو زوابع إخبارية متقطعة من شانها إعادته إلى حالة من الضعف الشديد يأتي على رأسها نتيجة مزايدة السندات الحكومية التي من المقرر أن يجريها البنك المركزي الأوروبي في وقتٍ لاحقٍ من اليوم علاوة على إمكانية رفض كريستيان وولف، المرشح لمنصب المستشار الألماني بعد ميركيل من جانب الجمعية الفيدرالية الألمانية.


في غضون ذلك ومع حالة الترقب التي تعيشها الأسواق، ظهرت بيانات التوظيف الألمانية لتبث قدرًا من الإيجابية في الأسواق عندما هبط عدد العمالة التي تعرضت للفصل وترك العمل في ألمانيا على مدار شهر يونيو هبط إلى 21000 حالة ليصل العدد الإجمالي للعاطلين عن العمل في البلاد إلى 3023 مليون حالة. هذا وتعتبر الأرقام المشار إليها أعلاه هي أدنى المستويات على الإطلاق منذ ديسمبر 2008 وفقًا لما ورد من تقارير اليوم عن منظمة العمل الفيدرالية. ما ظهرت التوقعات قبيل الإصدار في إطار مسح تم إجراؤه بمعرفة بلومبيرج إلى ارتفاع عدد العاطلين عن العمل إلى 30000 حالة. كانت النتيجة المباشرة للتحسن في مؤشر معدل التوظيف الألماني هي هبوط القراءة المراجعة لمعدل البطالة الألمانية إلى 7.7%


وعلى صعيد الولايات المتحدة، تتوجه الأنظار إلى مسح ADP لتوظيف القطاع الخاص بالولايات المتحدة والذي من المتوقع أن يظهر قدرًا كبيرًا من الإيجابية مع مؤشر PMI لشيكاجو. على الرغم من ذلك، يتوقع المتداولون في أسواق المال أن يكون تحسنًا محدودًا للغاية في قطاع التوظيف الأمريكي من حلال قراءة متوقعة متواضعة لمؤشر ADP لتوظيف القطاع الخاص مع قراءة متواضعة أخرى لمؤشر PMI لشيكاجو. ومن المتوقع في حالة حدوث أي مفاجأة من جانب البيانات الأمريكية اليوم، أن تنطلق سلسلة من عمليات الشراء لتغطية خسائر البيع للـ (اليورو / دولار) ليرتفع إلى مستويات مرتفعة جديدة اليوم. على النقيض من ذلك، من الممكن أن تؤدي أي مفاجأة تراجع في البيانات الأمريكية إلى إثارة الكثير والكثير من عمليات البيع المكثف للزوج.
ifx_arabic
الأحد 04 يوليو 2010 02:50 ص
من موقع المتداول العربى

ارتفاع اليورو لن يدوم طويلاً ( توقعات هبوط )


المصدر: Dailyfx

أسباب :

• إسبانيا تمر بأزمة مالية و البنك المركزي الأوروبي يسعى لتمويلها إلا أن الأوضاع لا تزال على غير ما يرام .
• تراجع معدل البطالة الألمانية إلى أدنى مستوياتها في 12 شهر .
• هل سيفقد الزوج ( يورو- دولار) زخمه قريباً أم أن الأمر لن يتعدى كونه موجة إعادة تصحيح ؟

هل ستكون البيانات الاقتصادية سبباً في انخفاض اليورو ؟ قد لا تكون هذه هى المرة الأولى التي يمكن أن يحدث فيها ذلك ، و من المؤكد أنها لن تكون الأخيرة . فقد ارتفع اليورو في غضون الإسبوع الماضي بقدر حاد ، و ذلك خلال تداولات يوم الخميس متجهاً على عكس موجة الإحجام عن المخاطرة التي هيمنت على أسواق رأس المال و التي أثرت بدورها على الأسهم و السلع و السندات . لكننا لا يمكن أن ننكر أن هناك انخفاضا واضحاً قد طرأ على اليورو باعتباره عملة مخاطرة خلال النصف الأول من العام الجاري . في الوقت نفسه ، نرى أن بعض عملات المخاطرة الأخرى قد ارتفعت مستوياتها بقدر لا يستهان به في ظل السعى وراء جنى الأرباح من ارتفاع العائدات ، في حين تمكنت العملات الأخرى من عمل حركة تصحيحية على نحو إيجابي باعتبارها عملات مخاطرة و ذلك خلال النصف الأول من العام الجاري و ذلك لشحذ شهية المخاطرة . و تنطبق هذه الحالة أيضاً على اليورو . و من هنا نجد أنه في حالة صدور المزيد من البيانات الاقتصادية المستقبلية على نحو متراجع في ظل مواجهة بعض دول الاتحاد الأوروبي ركوداً جديداً ، فإن احتمالية إبقاء البنك المركزي الأوروبي على معدلات الفائدة دون تغير على المدى البعيد و التهديدات المستمرة حيث الأزمات المالية قد تحول دون تقدم اليورو . و بالتالي لن يبقى لنا سوى التساؤل ، إلى متى سيتمكن اليورو من التقدم و خصوصاً في ظل فقده لقوته الدافعة ؟

أما عن أهم المخاوف التي قد واجهها اليورو الإسبوع المنصرم فكانت تكمن في نجاح المزايدة الذي أقدم عليها البنك المركزي الأوروبي و انتعاش شهية المخاطرة . هذان الحدثان قد يكونا مرا دون أزمة لكن ذلك لا يعني أنه سيترتب عليهما أثار إيجابية . و على النقيض قامت إسبانيا بعقد مناقصة على سندات الدين ، بنحو 3.5 مليار يورو لكنها لم تحقق النجاح المرجو منها علاوة على ارتفاع العائدات و ارتفاع تكاليف إنفاق البلاد . و بالتالي فإن الجهود المبذولة لرفع رأس مال البلاد قد تؤدي إلى ميلاد تخوفات جديدة في منطقة اليورو . لكن المناقصات لم تقتصر فقط على إسبانيا و البنك المركزي الأوروبي بل إنها سوف تمتد إلى ألمانيا و النمسا . لكن أكثر ما يقلق متاجري العملات هو إمكانية دخول البرتغال و إيرلندا و إيطاليا و اليونان في تثبيت أقدامهم في الأسواق من جديد أم سيكون الأمر على النقيض . كل هذه الأمور قد تؤثر بشكل أو أخر على اليورو لتضعه تحت رحمة الاتجاه الهابط .

و بالنظر إلى المفكرة الاقتصادية للإسبوع القادم ، فسوف تصدر مؤشرات الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو و أسعار المستهلكين الألماني . علاوة على تقارير طلبات المصانع الألمانية و النشاط الإنتاجي و مبيعات التجزئة و التي سيكون لها بالغ الأثر على نفسية المتداولين .

ifx_arabic
الاربعاء 07 يوليو 2010 11:22 ص

من موقع المتداول العربى

مخاوف التسهيل النقدي تلقي بظلالها على اليورو

المصدر
FX360


الحركة السعرية:


• زوج (الدولار/ ين): يميل نحو الهبوط نحو المستوى 87.00 مع تحول تدفقات المخاطرة نحو الاتجاه السلبي.
• زوج (الأسترالي/ دولار): يضغط على المستوى 0.8460 بعد القراءة السلبية للبيانات التشييد والبناء الأسترالية.
• زوج (الإسترليني/ دولار): يهبط إلى أدنى من المستوى 1.5100، بل أنه يتلقى دعمًا عند المستوى 1.5080 حتى الآن.
• زوج (اليورو/ دولار): يهبط إلى أدنى من المستوى 1.2600، ليكون الهدف التالي للمشترين عند 1.2550.

تخلت عملات المخاطرة عن بعض مكاسبها مقابل الدولار الأمريكي خلال الفترة الآسيوية وطليعة الفترة الأوربية اليوم، وذلك مع عودة تدفقات العزوف عن المخاطرة إلى السوق. ومع عدم وجود بيانات اقتصادية مهمة على المفكرة الاقتصادية اليوم، فقد اتبعت عملات المخاطرة الأسهم في هبوطها، حيث هبط مؤشر نيكي بواقع -0.6% في حين هبطت البورصات الأوربية بنحو -1.0% في منتصف عمليات التداول. وهبط زوج (اليورو/ دولار) إلى أدنى من المستوى 1.2600، ليختبر مستوى الدعم 1.2550. كما هبط الجنيه الإسترليني إلى أدنى من المستوى 1.5100 في منتصف فترة التداول في لندن.

وتضرر زوج (اليورو/ دولار) أيضًا متأثرًا بمقال نشرته صحيفة فايننشال تايمز البريطانية، أوضحت فيه أنه من المحتمل أن يضطر البنك المركزي الأوربي إلى التحول إلى برامج التسهيل النقدي لتحفيز اقتصاد منطقة اليورو من سباته. وأوردت المقالة: "ساعد شراء سندات البنك المركزي الأوربي في إعادة ارتفاع العائد اليوناني إلى منحنى العائد الطبيعي. إلا أن هذا لم يفعل شيئًا مع نمو المعروض النقدي واسع النطاق بالقارة، والذي تحول إلى الاتجاه السلبي خلال شهر نوفمبر للمرة الأولى مع تداعي الإقراض البنكي".

وسيتم الضغط على محافظ البنك المركزي جان كلود تريشيه حيال هذه القضية خلال المؤتمر الصحافي الشهري للبنك والمزمع عقده غدًا الخميس، وذلك على الرغم من تشككنا بأنه سيكون منفتح على هذه الخطوة على اعتبار الموقف المغالى فيه من قبل البنك المركزي الأوربي. ومع هذا، من المحتمل أن يكون الأمر مسألة وقت قبل أن يضطر البنك المركزي الأوربي إلى طرح المزيد من تدابير التسهيل النقدي، وذلك مع استمرار تأزم الأوضاع الائتمان بدول منطقة اليورو الـ16، بالإضافة إلى عدم تجسد الآمال المعقودة في نمو الصادرات.

على صعيد آخر، أكدت بيانات ميزان التجارة الفرنسي أسوأ توقعات المشترين، وذلك بعد اتساع العجز التجاري إلى -5.5 مليار يورو مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بـ-3.9 مليار يورو. وهبطت الصادرات خلال شهر مايو إلى 29.98 مليار يورو مقابل القراءة السابقة البالغة 31.53 مليار، ويرجع هذا الهبوط جزئيًا إلى الهبوط الذي طال تسليمات شركة إيرباص من 24 خلال شهر إبريل إلى 19 حاليًا. ومع تواني البيانات الفرنسية، ستتعلق آمال التعافي بمنطقة اليورو على ألمانيا وحدها، والتي من الممكن ألا يكون لديها القوة الكافية لدفع باقي دول المنطقة إلى الأمام.

وشوهدت آثار تباطؤ النشاط الاقتصادي العالمي في بيانات القطاع البنائي والتشييدي الأسترالي أيضًا، التي هبطت بشدة إلى المستوى 46.4 مقابل قراءة الشهر الماضي البالغة 53.2. وكما أشرنا آنفًا: " يشير هذا الهبوط الشديد داخل القطاع الإسكاني إلى احتمالية أن يكون التباطؤ الاقتصادي أكثر شدة مقارنة بتوقعات الأسواق. ومن المعروف أن القطاع التشييدي يعد ثالث أكبر القطاعات التوظيفية في أستراليا، وبناء على هذا التباطؤ الذي طال القطاع، فمن غير شك أن أي مادة خام تُستخدم في عمليات البناء ستتسبب في ضغوط هبوط داخل أسواق العمل بالبلاد".

ومع اقتراب الفترة الأمريكية، فإننا نلاحظ خلو المفكرة من البيانات الاقتصادية الأمريكية اليوم، ومن المنتظر خلال تلك الفترة صدور مؤشر PMI الصادر عن كلية أيفي لإدارة الأعمال فقط. ومن المتوقع وفقًا لتوقعات السوق تحسن قراءة المؤشر إلى 64.1 من 62.7 خلال شهر مايو، ولكن على اعتبار الهبوط الحاد في قراءة الناتج المحلي الإجمالي، وتباطؤ مبيعات الجملة، فإننا على قناعة بأن هذا العدد سيفوت توقعات السوق متجهًا نحو الهبوط، ليدفع زوج (الدولار/ كندي) إلى المستوى 1.0600، وذلك مع زيادة الأدلة المشيرة إلى أن بطء النشاط الاقتصادي سيولد موجة جديدة من تدفقات العزوف عن المخاطرة.
ifx_arabic
الجمعة 09 يوليو 2010 01:16 م

من موقع المتداول العربى

ثبات اليورو مع هدوء عمليات التداول خلال نهاية الأسبوع



المصدر
FX360


الحركة السعرية:


• زوج (الدولار/ ين): ابتعاد إمكانية الوصول إلى المستوى 89.00 مع تراجعه إلى المستوى 88.50.
• زوج (الأسترالي/ دولار): يستقر عند المستوى 87.50 مع هدوء عمليات التداول.
• زوج (الإسترليني/ دولار): يقفز إلى المستوى 1.5200، إلا أن ضعف بيانات التضخم والقراءة الواهنة لميزان التجارة توقفان من ارتفاعه.
• زوج (اليورو/ دولار): يسير في حركة عرضية من المستوى 1.2700.

استمر الإقبال على المخاطرة خلال عمليات التداول الهادئة التي شهدتها يوم الجمعة، مدعومة بتدفقات الأسهم الجيدة وإحساس الثقة المتزايد بأن اختبارات الضغط الأوربية للقطاع البنكي بالمنطقة سيعيد الثقة والطمأنينة إلى المستثمرين من جديد. وجرت عمليات التداول على مقربة من المستوى 1.2700 خلال أغلب الوقت طليعة الفترة الأوربية، حيث ارتفع الزوج إلى المستوى 1.2720 متأثرًا بضغوط عمليات البيع التي جرت نهاية الفترة الآسيوية.

ومن المفكرة الاقتصادية، نرى أنها هائدة على نحو غير اعتيادي باستثناء بيانات الإنتاج الصناعي الفرنسي والإيطالي، وفاجأة التقريرين الأسواق بارتفاعهما، إذ ارتفع الإنتاج الصناعي الفرنسي بواقع 1.7% مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بارتفاع يصل 0.3% فقط، في حين ارتفع الإنتاج الصناعي الإيطالي بنحو 1.0% مقابل التوقعات التي كانت تتنبأ بارتفاع يصل إلى 0.3%. واستمرت البيانات الاقتصادية في دعمها لليورو، وذلك مع تعويل المستثمرين على قطاع الصادرات ليكون بمثابة المحرك الرئيس لعجلة النمو بالمنطقة خلال النصف الثاني من العام.

من ناحية أخرى، وكما أشرنا من قبل ستستمر بيانات التضخم الواردة من الاتحاد الأوربي في الإشارة إلى أن الطلب لا يزال ضعيفًا. ويشير ارتفاع تقرير مؤشر أسعار المنتجين الألماني اليوم، والذي أوضح ارتفاعًا على أساس سنوي بواقع 0.9% مقابل القراءة السابقة البالغة 1.2%، أن المنتجين لا يملكون قوة تسعيرية، كما أن موقف البنك المركزي الأوربي الحذر من السياسة النقدية يحذر بتحويل المنطقة بأسرها إلى دوامة الانكماش، وذلك ما لم يرتفع الطلب على نحو ملحوظ خلال النصف الثاني من العام. وعارض محافظ البنك المركزي الأوربي جان كلود تريشيه مجددًا اليوم النداءات الموجهة إلى البنك المركزي لانتهاج طريقة أكثر فعالية بشأن تحفيز الاقتصاد وذلك من خلال التحول بعيدًا عن تفويضه الصريح بشأن استقرار الأسعار.

وحتى الآن، يعد مثل هذا الحديث إيجابيًا لليورو، حيث ينظر المستثمرون إلى الموقف المغالى فيه من قبل البنك المركزي الأوربي ومحاولات السلطات المالية بالمنطقة لكبح جماح العجز المالي على أنها إجراءات قوية لتعزيز الموازنة العامة للاقتصاد الأوربي. من ناحية أخرى، إذا ما تفاقمت هذه الاستراتيجية لتتحول إلى الانكماش، فمن الممكن أن يثبت مدى فداحة النتيجة النهائية على الاقتصاد الأوربي أكثر من البديل الحالي.

على صعيد آخر من القارة الأوربية، وتحديدًا من المملكة المتحدة، أوضحت البيانات الاقتصادية اليوم مدى سلبية كافة النتائج البريطانية، حيث اتسع الميزان التجاري إلى -8.1 مليار يورو مقابل 7.1 مليارًا، في حين سجلت قراءة مؤشر أسعار المنتجين بالمملكة قراءة محبطة عن توقعات السوق، وهو ما حبط جميع التوقعات بأن يُقدم بنك إنجلترا على تضييق سياسته النقدية على المدى القريب. وفيما يتعلق بالتجارة، ارتفعت واردات السلع إلى أعلى مستوى لها منذ أكثر من عامين، في حين ظرت الصادرات على استقرارها. وتشير البيانات إلى احتمالية أن يكون الارتفاع الأخير الذي طال الجنيه الإسترلينية مقابل اليورو كان له أثره السلبي على التجارة، ومن الممكن أيضًا أن يمثل عائقًا أمام النمو خلال النصف الثاني من العام. وبالنسبة للتضخم، رحب أعضاء لجنة السياسة النقدية البريطانية بهبوط مؤشر أسعار المنتجين، وذلك على اعتبار أنهم يقفون في مواجهة خيار تضيق السياسة النقدية غير المريح، وذلك في خضم التعافي الاقتصادي الواهن للغاية. ويعمل هبوط مؤشر أسعار المنتجين إلى كبح جماح التكهنات المتعلقة بأن يقدم بنك إنجلترا على رفع معدلات الفائدة الخاصة به، علاوة على إمكانية تأثير ذلك على الجنيه الإسترليني. هذا، وقد حافظ الجنيه الإسترليني على مركزه رغم تلك البيانات المحبطة، إلا ان هذا الارتفاع توقف عند المستوى 1.5200، ومن الممكن أن يطاله مزيدًا من الضعف خلال الفترة الأمريكية.


ifx_arabic
الاربعاء 14 يوليو 2010 09:11 ص

من موقع المتداول العربى

ثبات اليورو مع هدوء عمليات التداول خلال نهاية الأسبوع



المصدر
rttnews


شهد اليورو حالة من الاضطراب مقابل جميع منافسيه من العملات الأساسية و ذلك في أعقاب صدور تقارير الإنتاج الصناعي و أسعار المستهلكين لمنطقة اليورو . حيث تراجع اليورو مقابل كل من الين و الدولار ، إلا أن تحركاته شهدت تغيرات طفيفة مقابل الاسترليني و الفرنك السويسري .

هذا و يتم التداول على اليورو في الوقت الراهن على مقربة من المستوى 0.8338 مقابل الاسترليني و المستوى 1.3465 مقابل الفرنك السويسري و المستوى 112.97 مقابل الين الياباني و المستوى 1.2709 مقابل الدولار الأمريكي.


ifx_arabic
الخميس 15 يوليو 2010 12:05 م

من موقع المتداول العربى

ارتفاع اليورو متأثرًا بنجاح مزاد السندات الأسباني



المصدر
FX360

الحركة السعرية:


• زوج (الدولار/ ين): يختبر المستوى 88.00 مع بداية الفترة الأوربية وحالة من الدعم لأوامر الشراء حتى الوقت الحالي.
• زوج (الأسترالي/ دولار): يهوي إلى المستوى 0.8750 متأثرًا بضع البيانات الصينية، إلا أنه ارتد خلال الفترة الأوربية.
• زوج (الإسترليني/ دولار): يرتفع إلى المستوى 1.5340 مع دعم تدفقات المخاطرة.
• زوج (اليورو/ دولار): يرتفع إلى المستوى 1.2800 متأثرًا بمزاد السندات الأسبانية.

ارتفعت عملات المخاطرة في منتصف الفترة الأوربية، متأثرة بمزاد السندات الأسبانية القوي، والذي عمل بدوره على تهدئة المخاوف المتعلقة بتمويل أزمة الدين في اقتصادات أوربا الجنوبية. وارتفع اليورو إلى المستوى 1.2800، في حين اخترق الجنيه الإسترليني أخيرًا المستوى 1.5300، بعد ارتفاعهما إلى أعلى مستوى لهما على مدار 8 أسابيع. وتمكنت أسبانيا من جمع 3 مليارًا من بيع السندات طويلة الأجل، ليسجل معدل الطلب على السندات 2.57 مقابل 1.79 فقط خلال المزاد السابق الذي عُقد يوم 22 من إبريل. ورغم قوة الطلب على السندات الأسبانية، كان عائد السندات لأجل 15 عامًا مرتفعًا بشدة بنسبة 5.12% مقابل المزاد السابق الذي بلغت نسبته 4.43%. وفي إشارة إلى المزيد من الهدوء داخل الأسواق الائتمانية تركز فارق السعر بين السندات الألمانية والأسبانية عند 194 نقطة أساسية عقب المزاد، وذلك مقابل المزاد السابق الذي بلغ فارق السعر فيه 205 نقطة أساسية.

وأسفرت هذه الأنباء عن ارتفاع عملات المخاطرة، والتي كانت قد تعرضت في السابق لضغوط من البيانات الاقتصادية الصينية، حيث أخفقت جميع البيانات الصينية في الوفاء بتوقعات السوق، إذ سجلت قراءة الناتج المحلي الإجمالي 10.3% مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بقراءة تصل إلى 10.5%. وسجلت مبيعات التجزئة 18.3% مقابل التوقعات التي كانت تتنبأ بـ18.8%. وهبط الإنتاج الصناعي بشدة بواقع 13.7% مقابل التوقعات التي كانت تتنبأ بـ15.2%.

وكما أشرنا آنفًا: "ارتفعت عملات المخاطرة في البداية عقب الأخبار القائلة بأن هذه البيانات ليست بالسوء الذي يخشاه المتداولون. وتشجع المتداولون أيضًا من قراءة مؤشر أسعار المستهلكين التي جاءت على نحو أدنى من توقعات السوق، والتي أوضحت أن السلطات النقدية الصينية من المحتمل أن تلجأ إلى المزيد من تدابير التضييق النقدي على مدار العام. من ناحية أخرى، تلاشت هذه الحماسة الأولية بعد إدراك احتمالية تباطؤ النمو الصيني خلال النصف الثاني من العام، وإمكانية أن يُسهم هذا التباطؤ الكلي في الطلب العالمي".

وعلى الرغم من ارتفاع اليورو والجنيه الإسترليني خلال فترة التداول الليلية، إلا أننا على قناعة بأن فرص حدوث المزيد من الارتفاعات ستمثل تحديًا كبيرًا على مدار اليوم. ومن المفكرة الاقتصادية الأمريكية اليوم، من المنتظر صدور قراءة مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي، ومن جانبنا فإننا نتوقع هبوطه على اعتبار هبوط أسعار الواردات. ومن المنتظر أيضًا صدور قراءة مؤشر الإنتاج الصناعي، ومؤشر ولاية نيويورك التصنيعي، ومؤشر فيلادلفيا التصنيعي، وتتوقع الأسواق قراءات هابطة بصورة عامة بالنسبة للسوق. وإذا ما هبطت تلك البيانات على نحو محبط، فمن المحتمل أن يتوقف ارتفاع أسواق الأسهم المستمر منذ 7 أيام. وإذا ما تحولت تدفقات المخاطرة إلى الجانب السلبي، فسيكون كل من اليورو والجنيه الإسترليني عرضة لبعض عمليات جني الأرباح، ومن الممكن أن يهبطا خلال الفترة الأمريكية.

ومن شأن تقرير إعانات البطالة الأمريكية الأسبوعية المساعدة في الإبقاء على ارتفاع شهية المخاطرة اليوم، إذ تتوقع الأسواق تحسنًا طفيفًا يصل إلى 448 ألفًا مقابل قراءة الأسبوع الماضي. من ناحية أخرى، إذا ما فاجأت البيانات الأسواق بصعودها، فمن المحتمل أن يلقي ذلك الأمر بظلاله على جميع المقاييس والمؤشرات، حيث بات المستثمرون على قناعة وثقة بالغة بأن أسواق العمل تُظهر أخيرًا بعض أمارات الصعود. ومن الممكن أن تؤدي أي قراءة قوية إلى إبطال وجهة نظرنا القائلة بالهبوط، لتؤدي إلى حدوث جولة أخرى من ضغوط عمليات البيع على اليورو، وذلك مع استهداف الزوج للمستوى 1.2850 ليكون الهدف الثاني بالنسبة لعمليات الشراء.


ifx_arabic
الخميس 15 يوليو 2010 09:02 ص

من موقع المتداول العربى

اليورو يرتفع إلى أعلى مستوى له مقابل الدولار الأمريكي



المصدر
rttnews




شهد اليورو تعافياً في وقت متأخر من جلسة التداول الأسيوية اليوم الخميس، حيث ارتفع إلى أعلى مستوى له في شهرين مقابل العملة الأمريكية، ليستمر هذا الانتعاش خلال جلسة التداول الأوروبية . هذا و يتم التداول على الزوج ( يورو - دولار) في الوقت الراهن على مقربة من المستوى 1.2781 ، و ذلك مقابل اختتام الزوج تداولات الأمس عند المستوى 1.2743. و بالتالي فمن المرجح أن يستأنف اليورو ارتفاعه مستهدفاً المستوى 1.310 على المدى القريب.
ifx_arabic
الخميس 15 يوليو 2010 09:02 ص

من موقع المتداول العربى

توقف اليورو عن الصعود في أعقاب البيانات الأمريكية



المصدر
marketnews


توقف (اليورو / دولار) عن الارتفاع عند مستوى 1.3008 الذي كان عنده أثناء التداولات الأوروبية هذا الصباح قبيل البيانات الأمريكية التي ظهرت منذ قليل والتي عكست حالة من التراجع في القراءة الشهرية لأسعار المستهلك الأمريكي مع تراجع حاد في مبيعات الأوراق المالية الأمريكية للأجانب مما أوصد الباب أمام عمليات الشراء للزوج بسبب تراجع شهية المخاطرة. على الرغم من ذلك، تستمر عروض بيع الزوج في الظهور بالقرب من منطقة 1.302، إلا أنه لا يمكن أن نحدد في الوقت الراهن منطقة بيع للزوج من وجهة النظر الفنية. مع ذلك، من الممكن أن تكون منطقة البيع المتوقعة فوق بالقرب من 1.3040/50 مما قد يعمل على تراجع عمليات الشراء. هذا ويتواجد الزوج وقت كتابة هذا التقرير عند مستوى 1.976.
ifx_arabic
الجمعة 16 يوليو 2010 01:51 م

من موقع المتداول العربى

استمرار اليورو في السير نحو الجنوب


المصدر
marketnews


استمر اليوروفي التراجع إلى 1.2960، إلا أن هناك بعض التدفقات التي قد تسفر عن عمليات شراء على مدار اليوم. ويرجح أغلب محللي سوق العملات احتمال ارتداد اليورو إيجابيًا إلى 1.3008 الذي دعمته حركة السعر في التعاملات الصباحية ومشتروات أحد البنوك الأمريكية للعملة. ونرى أن اليورو في الوقت الحالي يبعد بواقع عشرات النقاط عن الحاجز النفسي له عند مستوى 1.3000 نظرًا لفقده بعض القوة الدافعة له قبل زيادة عروض البيع.
ifx_arabic
الخميس 29 يوليو 2010 01:28 م

من موقع المتداول العربى

استمرار اليورو في السير نحو الجنوب


المصدر
rttnews


سجل اليورو أدنى مستوى له في ثلاثة أيام عند النقطة 1.3620 مقابل الفرنك و ذلك في تمام الساعة 9:10 بتوقيت شرق الولايات المتحدة الأمريكية. و ذلك مقارنة باختتام الزوج تداولات يوم أمس الأربعاء عند المستوى 1.3731. هذا و يتم التداول على اليورو في الوقت الراهن على مقربة من المستوى 1.3625 مقابل الفرنك، حيث من المرجح أن يستهدف الفرنك المستوى 1.334 في حالة استمراره في اتجاه الهبوط.

ifx_arabic
الخميس 29 يوليو 2010 12:01 م

من موقع المتداول العربى

اليورو يخترق المستوى 1.3050 مع استمرار المخاطرة




المصدر
FX360




الحركة السعرية:


• زوج (الدولار/ ين): يهبط إلى المستوى 87.10 قبل ارتداده من جديد.
• زوج (الأسترالي/ دولار): يرتد إلى المستوى 0.9000 مع ارتفاع شهية المخاطرة.
• زوج (الإسترليني/ دولار): يرتفع فوق المستوى 1.5600 خلال عمليات التداول الهادئة، إلا أنه يهبط مع الضغوط الطفيفة التي مارستها القراءة الضعيفة لصافي الإقراض.
• زوج (اليورو/ دولار): يخترق المستوى 1.3050 مع تحسن البيانات الاقتصادية.

تمتعت عملات المخاطرة بارتفاع طفيف مع بداية الفترة الأوربية، إلا أنها أخفقت بعد ذلك في إحداث مفاجأة اقتصادية صاعدة جديدة، وهو ما أدى إلى توقف زوج (اليورو/ دولار) قبل المستوى 1.3050، (ونود لفت الإنظار إلى أننا وقت نشر التحليل، اخترق اليورو المستوى 1.3050، ويبدو الآن أنه مستعد للاتجاه إلى المستوى 1.3100). ومن المفكرة الاقتصادية، جاءت قراءة البطالة الألمانية في ضوء توقعات السوق، لتهبط بمقدار -20,000 مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بهبوط يصل إلى -19,000، في حين ظل معدل البطالة المعدل ثابتًا عند المستوى 7.6%.

تجدر الإشارة إلى أن الأسواق كانت مستعدة لقراءة صاعدة أخرى على اعتبار القراءة القوية التي ظهر بها مؤشري PMI وIFO الأسبوع الماضي، لتتسبب القراءة المتوافقة مع توقعات الأسواق في إقصاء بعض الزخم النابع من المشترين. من ناحية أخرى، واستمرت بيانات العمل في الإشارة إلى المشهد الاقتصادي الأفضل حالاً بأكبر اقتصادات منطقة اليورو، بالإضافة إلى أنها أتاحت مزيدًا من الدعم الأساسي لليورو. ويشير هبوط البطالة إلى جانب القراءة الأفضل حالاً للثقة إلى أن بيانات مبيعات التجزئة الألمانية والمنتظر صدورها غدًا من الممكن أن تفوق توقعات السوق، وأن تعمل على إضافة مزيدًا من الزخم للدورة الفعالة، وذلك في ظل انضمام المستهلك إلى التعافي الاقتصادي بالمنطقة.

إلى ذلك، ارتفع اليورو إلى المستوى 1.3050 مع بداية الفترة الأوربية، إلا أنه أخفق بعد ذلك في اختراق أوامر الوقف. ومع ذلك، ومع اعتراض أي موجات مفاجئة من العزوف عن المخاطرة، يرى متداولو العملات حاليًا أن الأمر ليس أكثر من مسألة وقت ليهبط المستوى على اعتبار بيئة المخاطرة الإيجابية عمومًا في أسواق العملات اليوم، حيث وصل مؤشر شنغهاي إلى أعلى مستوى له على مدار شهرين.

ومن الفترة الآسيوية، كانت الأنباء أكثر هدوءًا، وذلك نظرًا لرفع البنك الاحتياطي النيوزيلندي من معدلات الفادئة الخاصة به إلى 3% لتأتي هذه الخطوة متماشية مع توقعات السوق. ومع ذلك، قدم البيان المصاحب صورة شديدة القتامة للمستقبل، حيث أوضح أنه: "من المحتمل أن تكون وتيرة ومدى عمليات رفع معدلات الفائدة الرسمية أكثر تواضعًا عما ورد في بيان شهر يونيو". وقد أشرنا بالأمس إلى أنه على اعتبار القراءة الضعيفة التي ظهر بها مسح ثقة المستثمر الصادر عن البنك الاحتياطي النيوزيلندي، فإن فرص توقف البنك الاحتياطي النيوزيلندي تعد مرتفعة. كما تشير قراءة ميزان التجارة النيوزيلندي التي فات عليها اللحاق بتوقعات السوق بمقدار 276 مليون مقابل التوقعات التي كانت تتنبأ بـ359 مليون إلى أن الاقتصاد النيوزيلندي يتباطأ فعليًا، حيث هبطت الصادرات بأكثر من 9%.

ومع اقتراب الفترة الأمريكية، سينصرف الانتباه اليوم صوب إعانات البطالة الأسبوعية، حيث تتوقع الأسواق تحسنًا يصل إلى 457 ألفًا مقابل 464 ألفًا. وإذا ما فاقت توقعات الأسواق وهبطت إلى أدنى من 450 ألفًا، فمن الممكن أن يحفز هذا الأمر استئناف شهية المخاطرة طريقها من جديد، لتدفع زوج (اليورو/ دولار) إلى المستوى 1.3100 مع بداية الفترة الأمريكية. وكما اوضحنا بالأمس، مع سرعان تلاشي المخاوف التي تسببت فيها قراءة مؤشر أسعار السلع المعمرة، انتهجت الأسواق تحيزًا واضحًا نحو شهية المخاطرة، ومن المحتمل أن تتيح أي بيانات اقتصادية تدعم هذه الفكرة حتى ولو على نحو بسيط دفعة قوية لعملات المخاطرة.


ifx_arabic
الأحد 08 أغسطس 2010 07:09 م

من موقع المتداول العربى

ليورو في خطر وبيانات الناتج المحلي الإجمالي الألماني قد تنقذه (توقعات محايدة)



المصدر
Dailyfx



الأسباب:
- اليورو يهبط في أعقاب ظهور البيانات الصناعية الألمانية.
- التصريحات المتفائلة للبنك المركزي الأوروبي تساعد العملة على الصعود.





ارتفع اليورو إلى أعلى المستويات في شهورٍ عديدةٍ الأسبوع الماضي مقابل الدولار الأمريكي مستندًا إلى البيانات الإيجابية والتطورات الاقتصادية الجيدة بصفة عامة التي جاءت من دول تكتل العملة الأوروبية الموحدة علاوة على استغلال البيانات شديدة السلبية التي ظهرت في الولايات المتحدة. لذلك، أرسل المتداولون الدولار الأمريكي إلى القاع لصالح باقي العملات الرئيسة وقت إغلاق الجمعة الماضية مع إظهار القوة الدافعة المتوافرة في الحالي لإشارات تؤيد المزيد من الهبوط للدولار الأمريكي. ونظرًا للبيانات الإيجابية التي ظهرت في منطقة اليورو مؤخرًا، نرى أنه من الطبيعي أن يكون اليورو هو الأفضل أداءً الأسبوع الماضي إلى يوم الجمعة الماضية. إلا أنه على الرغم من ذلك، من الممكن أن تؤدي البيانات الأوروبية المقرر إصدارها الأسبوع القادم إلى تهدئة وتيرة الارتفاع الذي تحققه العملة على المدييْن القصير والمتوسط.



وتنتظر الأسواق في الوقت الحالي بقلق بالغ نتائج العديد من البيانات الاقتصادية المتضمنة في المفكرة الاقتصادية للأسبوع القادم على رأسها قراءة الناتج المحلي الإجمالي لألمانيا للربع الثاني من 2010 وسط توقعات تتوافر في الأسواق بأن هذه القراءة سوف تكون هي الأفضل على الإطلاق منذ الربع الأول من 2008 وذلك من خلال الاتجاهات الصاعدة لثقة الشركات وغيرها من البيانات القبلية المؤيدة لارتفاع قراءة النمو الألماني في الربع الثاني. على الرغم من ذلك، لا يمكننا تجاهل خيبة الأمل التي من الممكن أن تتفجر في الأسواق في حالة عدم مطابقة التوقعات للقراءة الحقيقية حيث من الممكن أن تهبط قراءة النمو ويخيب ظن المحللين الذين أعلنوا أن ألمانيا - أكبر اقتصادات المنطقة - سوف تستمر في دفع عجلة النمو في منطقة اليورو مما قد ينعكس سلبًا على العملة الأوروبية الموحدة.



هذا ويتوافر لدى المتداولين في الوقت الراهن استعدادًا للإطاحة بالدولار الأمريكي بسبب البيانات السلبية التي ظهرت يوم الجمعة الماضية مع عدم تجاهل إمكانية أن تؤدي أي بيانات سلبية مماثلة تخرج من منطقة اليورو الأسبوع القادم لنفس النتيجة التي تتمثل في معاقبة اليورو بالبيع ومن ثم هبوط العملة. وصحيح أنه من الممكن أن يتحقق ما سبق، إلا أن الاتجاه العام والقوة الدافعة المتوافرة لليورو منذ شهرين يؤديان ارتفاع مستمر للـ (اليورو / دولار). على الرغم من ذلك، أوشك الزوج على مواجهة ما يسمى بالمقاومة القوية عند مستوى 1.3500 في إطار ارتداد بنسبة 50% فيبوناتشي من مستويات ديسمر 2009 ويقترب أيضًا من المستوى الهابط المحقق في يونيو 2010 عند مستوى المتوسط الحسابي 200 يوم. وعلى صعيد الدولار الأمريكي، نرى أن مؤشر الدولار يبدو في حالة سلبية للغاية في الوقت الحاضر حيث كسر مستوى خط اتجاه المدى الطويل إلى أسفل ليخرج من قناة خط الاتجاه واصلًا إلى مستويات تحت المتوسط الحسابي 200 يوم.



هذا ويمثل الأسبوع القادم أهمية كبيرة لتحركات اليورو حيث يختبر الزوج مستوى 1.3500 في حين من الممكن أن يعمل ثيران اليورو على حماية ارباحهم مما يؤدي إلى فشل الزوج في كسر هذا المستوى، خاصةً وأن العملة تقترب من حالة تشبع شرائي في الوقت الحالي تظهر على الرسم البياني لليوم.

ifx_arabic
الاربعاء 11 أغسطس 2010 10:16 ص

من موقع المتداول العربى

هبوط اليورو متأثرًا بعمليات جني الأرباح والمستوى 1.3000 يلوح في الأفق




المصدر
Dailyfx




الحركة السعرية:
• زوج (الدولار/ ين): يختبر المستوى 85.00، إلا أنه يرتد عن مستوياته الهابطة.
• زوج (الأسترالي/ دولار): لا يزال عند المستوى 0.9000 حتى الآن، مع وجدود ضغوط نتيجة للعزوف عن المخاطرة.
• زوج (الإسترليني/ دولار): يهبط إلى أدنى من المستوى 1.5800 بعد القراءة الضعيفة لبيانات العمل.
• زوج (اليورو/ دولار): عمليات جني الأرباح تدفعه إلى المستوى 1.3030.

خضعت عملات المخاطرة إلى ضغوط عمليات جني الأرباح خلال الفترة الآسيوية وبداية الفترة الأوربية اليوم، وذلك بعد أن أظهرت البيانات الصينية تباطأً في النشاط، وهو ما أحدث موجة من العزوف عن المخاطرة، أدت إلى بيع الأسهم. وقد هبط مؤشر نيكي بأكثر من -2.5%، عقب فيض البيانات الاقنصادية الصينية، والتي سجلت قراءة أضعف قليلاً من توقعات السوق، في حين أخفقت طلبات الميكنة اليابانية في اللحاق بتوقعات السوق، لترتفع على نحو سيء فقط إلى 1.9% مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بـ5.6%.

وجاءت قراءة مؤشر أسعار المنتجين الصينية بواقع 4.8% مقابل توقعات السوق، في الوقت الذي جاءت فيه مبيعات التجزئة بواقع 17.9% مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بـ18.5%. وتباطؤ نمو القروض الجديدة أيضًا إلى 533 مليار مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بارتفاع 600 مليار. من ناحية أخرى، هبط الإنتاج الصناعي على نحو طفيف فقط ليصل إلى 13.4% مقابل القراءة السابقة البالغة 13.7%. وأكدت تلك البيانات على الشكوك القائلة باحتمالية أن النمو في رابع أكبر الاقتصادات العالمية بدأ في التباطؤ خلال النصف الثاني من العام، وذلك رغم أن معدل التباطؤ لا يبدو منذرًا بالسوء حتى الآن.

ومع ذلك، منحت البيانات الصينية الأضعف من توقعات السوق زخمًا لعمليات جني أرباح حادة، وذلك على اعتبار عمليات البيع الهائلة التي شهدتها عملات المخاطرة، وهو ما حدا بزوج (اليورو/ دولار) إلى الهبوط بأكثر من 150 نقطة عن المستوى الذي أغلق عليه خلال الفترة الأمريكية بالأمس، فيما هبط الدولار الأسترالي إلى المستوى 0.9030 رغم الارتفاع الذي طال مؤشر ويستباك لثقة المستهلك، إذ ارتفع إلى المستوى 5.4%. وحتى الوقت الحالي، لا يزال اليورو والدولار الأسترالي محتفظان بمستويا الدعم الأساسيين 1.3000 و0.9000 على التوالي، إلا أن تلك المستويات من الممكن أن تتعرض إلى هجوم شديد، إذا ما تبعت أسواق الأسهم الأمريكية نظيرتها الآسيوية والأوربية في هبوطها. ويتعين على زوج (اليورو/ دولار) أن يعثر لنفسه على دعم أسفل المستوى 1.3000، وذلك مع احتمالية انقضاض صائدي الصفقات. وعلى اعتبار تمتعه بارتفاع ضخم على مدار الشهرين الماضيين، فإن الزوج يخضع إلى جولة طبيعية من عمليات جني الأرباح.

ومن المملكة المتحدة، جاءت بيانات إعانة البطالة البريطانية على نحو أضعف من توقعات السوق قليلاً، لتسجل قراءة وصلت إلى -3.8 ألفًا مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بهبوط يصل إلى -17 ألفًا، لتأتي هذه القراءة إلى جانب سلسلة البيانات التي أخفقت الوفاء بتوقعات السوق على مدار الأيام العديدة الماضية. ومع ذلك، لا تزال البيانات توضح تحسنًا مستمرًا في أوضاع سوق العمل البريطانية وإن كان بطيئًا. علاوة على ذلك، وصلت ارتفاعات عمليات التوظيف خلال الفترة ما بين إبريل- يونيو إلى 184 ألف وظيفة جديدة؛ وهو ما يمثل الارتفاع الأكبر منذ عام 1989. وخضع الجنيه الإسترليني إلى ضغوط طفيفة، لتؤدي به إلى الهبوط عند المستوى 1.5770 عقب صدور تلك البيانات، حيث استمر قلق المتداولين حيال وتيرة التعافي الاقتصادي البريطاني خلال النصف الثاني من العام.

ومع اقتراب الفترة الأمريكية اليوم، ستنصب الأنظار على بيانات التجارة الأمريكية، ومن المتوقع ثبات قراءة الميزان التجاري الأمريكي عند -42 مليار مقابل -42.3 مليار الشهر السابق. من ناحية أخرى، وعلى اعتبار بطء قراءة مؤشر ISM التصنيعي، فإن هناك فرصة كبيرة سانحة بإمكانية اتساع عجز الميزان التجاري بأكثر من توقعات السوق، الأمر الذي من شأنه إحداث مزيدًا من تدفقات العزوف عن المخاطرة حتى تفتح الفترة الأمريكية أبوابها وتتضح الأمور. ومع بداية الفترة الأوربية، كسر زوج (الدولار/ ين) فعليًا الحاجز 85.00، إلا أنه ارتد بعد ذلك إلى المستوى 85.26. ورغم الارتداد، إلا أن الهبوط يزال مستمرًا بالنسبة للزوج إذا مارست عوائد السندات الأمريكية مزيدًا من الضغوط أيضًا، ومن المحتمل أن يتم كسر المستوى 85.00 مرة أخرى.




ifx_arabic
الخميس 12 أغسطس 2010 12:15 م

من موقع المتداول العربى

استمرار هبوط اليورو عقب بيانات الإنتاج الصناعي



المصدر
FX360




الحركة السعرية:
• زوج (الدولار/ ين): يصل إلى المستوى 85.70 بعد أنباء فحص بنك اليابان لأسعار الصرف، إلا أنه هبط إلى المستوى 85.40 عقب تصريحات نودا.
• زوج (الأسترالي/ دولار): يصل إلى المستوى 0.9000 حتى الآن مع تذبذب بيانات البطالة.
• زوج (الإسترليني/ دولار): يهبط إلى المستوى 1.5650 مع استمرار عمليات جني الأرباح.
• زوج (اليورو/ دولار): إخفاق الارتفاع إلى المستوى 1.2900، مع استمرار تلاشي المخاطرة، ليصل إلى المستوى 1.2835 حتى الآن.

لا تزال عملات المخاطرة تقبع تحت وطأة ضغوط شديدة خلال الفترة الآسيوية والأوربية، وذلك بعد هبوط أسواق الأسهم العالمية في أعقاب عمليات البيع الهائلة التي شهدتها الأسهم الأمريكية بالأمس، وبعد ساعات من التحذير الذي أطلقته شركة سيسكو والي نوه باحتمالية ضعف الطلب خلال الربع الثالث من العام. ومن أستراليا، اتسمت بيانات التوظيف بالتذبذب، حيث فاقت الوظائف الجديدة توقعات السوق على نحو طفيف، لترتفع إلى 23.5 ألفًا مقابل التوقعات التي كانت تتنبأ بارتفاعها بمقدار 20 ألفًا فقط، وارتفع معدل البطالة إلى أعلى مستوى لها منذ 3 شهور بواقع 5.3%.

وتشير البيانات الأسترالية إلى احتمالية أن يكون الطلب على العمالة قد بلغ ذروته في الوقت الحالي، في الوقت الذي من المحتمل أن يتباطأ فيه النمو قدمًا، خاصة بعد تباطؤ النشاط التشييدي نتيجة لضعف القطاع الإسكاني. وتشير بيانات التوظيف الأسترالية اليوم إلى الحيادية بدلاً من انكماش أوضاع العمل، ويترك هذا الباب مفتوحًا أمام احتمالية المزيد من خفض معدلات الفائدة في المستقبل. ومع ذلك، يبدو لنا أن فكرة أن يُقدم البنك الاحتياطي الأسترالي على رفع معدلات الفائدة بعيدة حتى الآن، وبات الدولار الأسترالي أسيرًا لتدفقات المخاطرة العالمية، والأهم من ذلك مدى تحسن البيانات الاقتصادية الأمريكية، والتي بدونها تعد فكرة التعافي العالمية غير مستدامة. وبناء عليه، من الممكن أن يكون لبيانات مبيعات التجزئة الأمريكية المنتظر صدورها يوم الجمعة كلمة الفصل في تحديد إذا ما كان الدولار الأسترالي قادر على استعادة المستوى 0.9000 مرة أخرى.

وفي اليابان، ارتفع زوج (الدولار/ ين) إلى المستوى 85.79، بعد ان أوردت تقارير أن بنك اليابان يفحص معدلات أسعار الصرف، وتعثر الزوج مرة أخرى إلى المستوى 85.30 بعد رفض وزير المالية الياباني نودا الإدلاء بأي تصريحات تتعلق بالتدخل خلال مؤتمره الصحافي بعد الظهر. واستمرت لعبة القط والفأر بين المسؤولين اليابانيين والعمليات الشرائية على الين، حيث بدا أن الجميع يترقبون المستوى 85.00 بحرص بالغ. وبات المسؤولون اليابانيون أقل قلقًا عن المستوى الفعلي لأسعار الصرف مقابل سرعة هبوط الزوج. ويتمثل الخوف السائد بين السلطات في أنه بمجرد اختراق المستوى 85.00 فسرعان ما سيتجه إلى المستوى 80.00. وفي هذه الحالة، قد لا يكون هناك خيار أمام بنك اليابان سوى التدخل. ويبدو أن المسؤولون يعولون حتى الآن على التلويح شفاهة بالتدخل لإبقاء على عمليات البيع على زوج (الدولار/ ين) في نطاق محدود، إلا أن الزوج يدفعه في النهاية فارق العائد بين السندات الأمريكية واليابانية. وفي هذه النقطة، إذا ما واصلت البيانات الأمريكية ظهورها المحبط، سيظل أقرب مستوى مقاومة هابطًا.

ومن الفترة الأوربية، أخفقت قراءة الإنتاج الصناعي في اللحاق بتوقعات السوق لتأتي بواقع -0.1% مقابل توقعات السوق التي كانت تتنبأ بـ0.7%، وهو ما ادى إلى زيادة هبوط زوج (اليورو/ دولار)، حيث هبط الزوج إلى المستوى 1.2840 في أعقاب صدور تلك البيانات.
ifx_arabic
الجمعة 13 أغسطس 2010 12:18 م

من موقع المتداول العربى

اليورو يرفع شعار مزيداً من التراجع



المصدر
rttnews


شهد اليورو مزيداً من التراجع مقابل منافسيه في بدء جلسة التداول الأمريكية اليوم الجمعة.

جاء ذلك في أعقاب صدور تقرير الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو و الذي سجل نمواً بلغت نسبته 1% خلال الربع الثاني و ذلك في أعقاب قراءة الربع الأول و التي سجلت ارتفاع بلغ 0.2%، مقابل توقعات المحللين الاقتصاديين البالغة 0.7%.

و على أساس سنوي سجل الاقتصاد نمواً بلغت نسبته 1.7%، أى ما يعادل ضعف القراءة السنوية للربع الأول و البالغة 0.6%. أما عن تقديرات المحللين الاقتصاديين فقد سجلت نمواً بلغت نسبته 1.4%. و بالحديث عن وتيرة النمو للدول الـ 27 بالاتحاد الأوروبي فقد سجلت ارتفاع بنحو 1% على أساس ربع سنوي و 1.7% على أساس سنوي خلال الربع الثاني من السنة المالية .

جدير بالذكر أن ارتفاع الفائض التجاري في الميزان التجاري لمنطقة اليورو في يونيو جاء نتيجة تدهور اليورو، الذي دعم بدوره من ارتفاع الصادرات خلال الربع الثاني.

هذا و قد تراجع اليورو إلى المستوى 1.2778 مقابل الدولار مقارنة باختتامه تداولات الأمس عند النقطة 1.2830. حيث سجل الزوج أدنى مستوى له منذ 22 يوليو من العام 2010.

كما انزلق اليورو مقابل الاسترليني خلال التداولات الأمريكية اليوم الجمعة متراجعاً إلى المستوى 0.8205 في تمام الساعة 7:35 بتوقيت شرق الولايات المتحدة الأمريكية. وذلك مقابل اختتام الزوج يورو - استرليني تداولات الأمس عند النقطة 0.8206.

تراجعت أيضاً العملة الأوروبية مقابل الفرنك السويسري و الين الياباني حيث هبط اليورو إلى المستوى 109.63 مقابل الين و المستوى 1.3473 مقابل الفرنك مقابل اختتام اليورو جلسة التداول السابقة على ارتفاع حيث بلغ الزوج يورو- ين المستوى 111.13 و الزوج يورو- فرنك المستوى 1.3542 على التوالي.
ifx_arabic
الاثنين 16 أغسطس 2010 09:10 ص

من موقع المتداول العربى

اليورو و تغير طفيف عقب صدور بيانات أسعار المستهلكين



المصدر
rttnews


شهدت العملة الأوروبية تغيراً طفيفاً مقابل منافسيها من العملات الأساسية الأخرى خلال تداولات اليوم الاثنين و ذلك في أعقاب صدور القراءة المراجعة لمؤشر أسعار المستهلكين لمنطقة اليورو في تمام الساعة الخامسة بتوقيت شرق الولايات المتحدة الأمريكية. هذا ويتم التداول على اليورو في الوقت الراهن على مقربة من المستوى 1.2794 مقابل الدولار و المستوى 1.3328 مقابل الفرنك السويسري و المستوى 0.8217 مقابل الاسترليني و المستوى 109.74 مقابل الين الياباني.
This is a "lo-fi" version of our main content. To view the full version with more information, formatting and images, please click here.
Invision Power Board © 2001-2019 Invision Power Services, Inc.